الأربعاء - 23 سبتمبر 2020
الأربعاء - 23 سبتمبر 2020
شارك
الأكثر قراءة
زين الدين زيدان. (ديفنسا سنترال)
عناد زيدان يهدد موسم ريال مدريد
حالة من القلق تنتاب عشاق ريال مدريد في الموسم الحالي بسبب عناد المدرب الفرنسي زين الدين زيدان والذي يرفض تعزيز صفوف الفريق في فترة الانتقالات الصيفية الجارية. زيدان يرى أن الفريق الأبيض ليس بحاجة لتعزيزات كما يرفض فكرة الاعتماد على لوكا يوفيتش أو بورخا مايورال وماريانو دياز بسبب افتقاده للثقة في الثلاثي ليعول فقط على بنزيمة اللاعب القادر على هز الشباك. أزمة الهداف فينيسيوس مميز في السرعة والمراوغة كما هو حال مواطنه رودريغو غوس بينما يتميز مارتين أوديغارد بالتمريرات السحرية والتحكم في الكرة وسط الضغط مثلما هو حال لوكا مودريتش ويجيد توني كروس التمريرات الطولية والقصيرة لكن من يسجل الأهداف في ريال مدريد فقط لاعب واحد وهو بنزيمة. على ملعب أنويتا لم يكن بنزيمة في أفضل حالاته وهو ما تسبب في فشل الفريق في هز شباك ريال سوسيداد ليخسر الفريق الأبيض العاصمي أول نقطتين في الليغا هذا الموسم. عناد زيدان يورط النادي يواصل زين الدين زيدان عناده في الموسم الحالي، يرفض الاعتماد على يوفيتش وماريانو ومايورال وفضل في لقاء أنويتا الدفع بثنائي شاب على مستوى الأجنحة وهما مارفين وآريباس. زيدان يرفض كذلك التفكير في ضم مهاجم جديد ولم يوافق على العرض المقدم من وكيل ايدينسون كافاني بضم اللاعب في صفقة انتقال مجانية لموسمين مقابل 7 ملايين يورو راتباً في الموسم الواحد. وكما قال جيوزيب بيدريرول فإن ريال مدريد يمكنه أن يضم إيرلينغ هالاند أو إيدينسون كافاني أو روبيرت ليفاندوفيسكي لكن زيدان لن يشرك أي منهما في التشكيل الأساسي بسبب حسابات المدرب الفرنسي الذي يعول فقط على بنزيمة ولا ينوي البحث عن حلول أخرى هجومياً. زيدان عليه أن يدرك أن بنزيمة قد لا يقدم موسماً خرافياً آخر مع الفريق الأبيض مثلما حدث في الموسم الماضي وهو أمر قد يهدد النادي بإمكانية الخروج خالي الوفاض من الموسم بالكامل ومن دون القدرة على نيل الألقاب. ويبدو أن فلورنتينو بيريز يدرك هو الآخر أنه في طريقه لموسم للنسيان لذلك بدأ التخطيط لضم كيليان مبابي وإدواردو كامافينغا ودايوت أوباميكانو وربما إيرلينغ هالاند في صيف 2021 لإرضاء الجماهير قبل الدخول في المعركة الانتخابية المقبلة.
كريم بنزيمة في مواجهة ريال سوسيداد. (ماركا)
ليلة أنويتا.. فوضى مدريد أكبر من كوارث برشلونة
سقط ريال مدريد في فخ التعادل السلبي أمام ريال سوسيداد على ملعب أنويتا في أولى المباريات الرسمية في موسم 2020-2021. الفريق الأبيض قدم أداء سلبياً من الناحية الهجومية في ظل غياب إيدين هازارد وماركو أسينسيو بسبب الإصابات ومعاناة الثنائي البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور ورودريغو غوس من الجانب التهديفي. غياب الحلول أمام ريال سوسيداد في أنويتا افتقد ريال مدريد للحلول الهجومية لا سيما مع ظهور فينيسيوس جونيور بشكل مخيب للآمال من الجانب البدني والفني بينما رودريغو غوس كان بمثابة العبء على ريال مدريد. وحاول زيدان تغيير أوضاع الفريق من خلال إشراك مارفين وآريباس بدلاً من الثنائي البرازيلي لكن من دون نتيجة. ويبدو أنه كان من الأنسب أن يفكر زيدان في حل لوكا يوفيتش اللاعب الذي يفتقد إلى ثقة مدربه منذ القدوم من أينتراخت فرانكفورت مقابل 60 مليون يورو في صيف 2019. زيدان تعامل مع مواجهة سوسيداد كلقاء ودي قام من خلاله بتجريب مجموعة من صغار السن دون التفكير في خيارات أكثر قوة للوصول للشباك أو خلق فرص تهديفية خاصة أن الفريق بدا عاجزاً عن الوصول لمرمى المنافس منذ استبدال الثنائي لوكا مودريتش ومارتين أوديغارد. موسم للنسيان منتظر لن يضم ريال مدريد أي لاعب في فترة الانتقالات الصيفية الجارية في ظل تأثير جائحة فيروس كورونا اقتصاديا على النادي وهو أمر يهدد الفريق الأبيض بموسم للنسيان محلياً وأوروبياً. الاعتماد الكلي فقط على بنزيمة في الهجوم، إذا كان الفرنسي في يومه يمكن الوصول لشباك المنافس وإذا كان ليس في أفضل حالاته مثلما حدث في أنويتا فإن الفشل الذريع يصيب الجميع، وهو أمر مقلق. البحث عن هازارد وأسينسيو لفترات طويلة بينما الثنائي غير موجود، هو أمر آخر مرعب لكون الثنائي البرازيلي فينيسيوس ورودريغو غير قادر على حمل الفريق في الأوقات الصعبة. هل يعلم فلورنتينو بيريز جيداً أن فريقه لن يكون قادراً بتشكيلته الحالية على تحقيق اللقب الأوروبي أو المنافسة عليه وخطة النادي الانتظار حتى يونيو 2021 على أمل وصول كيليان مبابي وإيرلينغ هالاند وعلاج الأخطاء قبل الانتخابات الرئاسية الجديدة؟ ربما تلك هي خطة النادي الأبيض في ظل عدم تعزيز صفوف الفريق في الصيف الحالي والاكتفاء فقط بعمليات البيع. فوضى مدريد أكبر من برشلونة يعاني نادي برشلونة من فوضى إدارية هائلة في ظل خلافات جوزيب ماريا بارتوميو مع اللاعبين والجماهير لكن مع وجود ميسي وشخصية كومان فإن الفريق فنياً يمكنه أن يبتعد تماماً عن الأجواء غير الصحية على المستوى الإداري. الأمر مختلف تماماً في ريال مدريد، هناك هدوء على المستوى الإداري واستقرار كبير لكن الفوضى على مستوى اللاعبين في ظل كثرة الإصابات والبيع وغياب التدعيمات الهجومية اللازمة والاعتماد على شباب في الكاستيا ما زال ينقصهم الكثير لتقديم الإضافة عكس حال فاتي الذي أثبت قدراته الهائلة سريعاً عندما حصل على الفرصة بقميص الفريق الأول للبلوغرانا.
كافاني. (EPA)
رادار الرؤية: بايرن يسجل التاسع في برشلونة.. وسر رفض كافاني
رحب نادي برشلونة بفكرة التخلص من نجمه الأوروغوياني لويس سواريز بشرط تنازل اللاعب عن مستحقاته المالية في الموسم الحالي. وقرر سواريز الموافقة على تنازله عن مستحقاته من أجل الانتقال لصفوف أتلتيكو مدريد مجاناً لكن سرعان ما قرر برشلونة التفكير في التراجع عن قراره برحيل اللاعب مجاناً. ويعتقد برشلونة أنه من الظلم أن ينتقل ألفارو موراتا لصفوف يوفنتوس مقابل 10 ملايين يورو لمدة موسم على سبيل الإعارة بينما ينضم سواريز مجاناً للفريق العاصمي. ونرصد تالياً أخبار ريال مدريد وبرشلونة في الصحف العالمية في الساعات الأخيرة.. رادار ريال مدريد: سر رفض كافاني رفض المدرب الفرنسي زين الدين زيدان التعاقد مع إيدينسون كافاني في صفقة انتقال مجانية بسبب ثقته في اللاعب كريم بنزيمة. بحسب صحيفة «ماركا» فإن إدارة ريال مدريد أبلغت المدرب برغبة كافاني في الانتقال للنادي لمدة موسمين في صفقة انتقال حر لكن زيدان أكد أنه لا يرغب في ضم مهاجم جديد. حلم مبابي أكدت صحيفة «ليكيب» أن ريال مدريد وليفربول يتواصلان بشكل مستمر مع وكلاء مبابي بهدف إقناع اللاعب بالانتقال لصفوفهم في صيف 2021، اللاعب من جانبه ينوي اتخاذ القرار عقب نهاية الموسم الجاري. ويأمل خوسيه أنخيل سانشيز مدير عام ريال مدريد في ضم مبابي على طريقة هازارد قبل موسم فقط من انتهاء تعاقده مع ناديه وبمقابل مالي يصل إلى 100 مليون يورو فقط. قلق زيدان بحسب «إدواردو إيندي» الصحفي الإسباني الشهير قال من خلال برنامج «تشيرنغيتو» إن المدرب الفرنسي زين الدين زيدان قلق بسبب الحالة البدنية السيئة للثلاثي لوكا يوفيتش وإيدين هازارد وإيسكو. ويخشى ريال مدريد من تحول هازارد إلى لاعب كثير الإصابات مثل الجناح الهولندي السابق للفريق آريين روبين. وبحسب إذاعة «كادينا كوبيه» فإن يوفيتش طلب إعارته لمدة موسم لصفوف فريقه السابق أينتراخت فرانكفورت. فقدان الثقة في زيدان وفقاً لجيوزيب بيدريرول مقدم برنامج «تشيرنغيتو» فإن الكثير من الجماهير انتقدت زين الدين زيدان بسبب عدم إشراك بورخا مايورال ولوكا يوفيتش أمام ريال سوسيداد والاعتماد على عناصر صغيرة في السن مثل مارفين وآريباس. راموس يساعد ريال مدريد بحسب إذاعة «كواترو» فإن قائد ريال مدريد سيرخيو راموس أقنع الزملاء في صفوف الفريق بالتنازل عن مكافأة الفوز بالليغا والتي تصل إلى 25 مليون يورو من أجل مساعدة النادي الأبيض على مواجهة جائحة فيروس كورونا. رادار برشلونة: بايرن ميونيخ 9-2 برشلونة تمكن بايرن ميونيخ من التفوق على برشلونة من خلال الاقتراب من ضم سيرجينيو ديست ظهير أيمن أياكس أمستردام وهو اللاعب المفضل لدى المدرب رونالد كومان. بحسب صحيفة «كيكرز» الألمانية فإن بايرن قام بعرض 20 مليون يورو لضم اللاعب بجانب المتغيرات بينما توقف عرض برشلونة عند 10 ملايين يورو. البحث عن قلب دفاع رخيص يواصل نادي برشلونة البحث عن مدافع قليل الكلفة مع تواجد خيارات أمثال دافيد لويز وألبرتو بوتيا ومارك مونييستا وموساكيو ودانييلي روغاني من أجل تدعيم الدفاع في الصيف الحالي مع انتظار وصول إيريك غارسيا مجاناً عقب انتهاء تعاقده مع السيتي في الصيف المقبل. حلول مركز الظهير الأيمن بحسب صحيفة «موندو ديبورتيفو» ينوي برشلونة التعاقد مع ظهير أيمن جديد عقب رحيل نيلسون سيميدو لصفوف وولفرهامبتون في الساعات المقبلة. ويريد برشلونة ضم ديست لكنه يجد صراعاً شرساً مع بايرن ميونيخ على ضم اللاعب ليفكر النادي في خيار مارك آرونز لاعب نوريتش سيتي أو وصول الظهير إيميرسون من ريال بيتيس. إحباط كومان معاناة كبيرة يواجهها رونالد كومان مع إدارة برشلونة في الصيف الحالي، المدرب طلب وصول ديست ليقترب من بايرن مونيخ بينما طلبه الآخر جورجينيو فينالدوم أقنعه يورغن كلوب بالبقاء في صفوف ليفربول كما طلب ممفيس ديباي وفشل النادي في ضمه. مبابي خارج الحسابات بحسب صحيفة «ليكيب» فإن الفرنسي كيليان مبابي ليس ضمن اهتمامات برشلونة لتعزيز صفوف الفريق في صيف 2021، اللاعب الشاب لا يفكر في الانتقال لملعب كامب نو.
ايريك غارسيا. (موندو ديبورتيفو)
رادار الرؤية.. تخفيضات في برشلونة.. وبنزيمة و5 أطفال في مدريد
أخفق ريال مدريد في تحقيق الفوز في أول مواجهة رسمية له هذا الموسم من الدوري الإسباني لكرة القدم، أمس الأحد، على ملعب أنويتا، بتعادله السلبي مع ريال سوسيداد. ويعاني زيدان من انتقادات قاسية بسبب تفضيل خيارات شابة أمثال مارفين وآريباس على حساب لاعبين انضموا للفريق الأبيض بأسعار ضخمة مثل الصربي لوكا يوفيتش. ونرصد تالياً أخبار ريال مدريد وبرشلونة في الصحف العالمية في الساعات الأخيرة: 1 ـ رادار ريال مدريد: ـ قناعات زيدان تزعج الجميع انتقدت إذاعة «كادينا كوبيه» منح زيدان الفرصة للثنائي الشاب مارفين وآريباس على حساب الصربي لوكا يوفيتش أو بورخا مايورال في مواجهة ريال سوسيداد. يدخل زيدان الموسم الحالي من دون لاعبين أمثال ريغيلون وبيل وخاميس وحكيمي، بسبب عدم ثقة المدرب بإمكاناتهم، لكن يبدو أنه ما زال يفتقد الثقة بخدمات لاعبين أمثال يوفيتش وماريانو ومايورال. ـ رودريغو ليس في يومه تعرض البرازيلي رودريغو غوس لانتقادات بسبب ظهوره بشكل مخيب للآمال في مواجهة أنويتا، الجناح الشاب لم يقدم أي إضافة هجومية، وفشل في تعويض غيابات أمثال أسينسيو وهازارد وفاسكيز. ـ ريال مدريد يفتقد الأهداف اهتمت صحيفة «آس» بمعاناة ريال مدريد الهجومية في أنويتا، لتؤكد أن زيدان فشل في خلق فرص للتهديف أمام سوسيداد، ولم يتمكن من إيجاد الحلول من خلال مقاعد البدلاء، لتعنون الصحيفة: «بنزيمة و5 أطفال لم ينجحوا في إيجاد طريق الوصول إلى المرمى». قرر زيدان الاعتماد على شباب أمثال آريباس ومارفين ورودريغو وفينيسيوس وأوديغارد، لكن دون جدوى. ـ من طلب التعاقد مع يوفيتش؟ انتقد مقدم برنامج «تشيرنغيو» الإسباني جيوزيب بيدريرول، عدم منح زيدان الفرصة للصربي لوكا يوفيتش. وقال بيدريرول موجهاً الحديث لزيدان: «أنت من طلبت التعاقد مع يوفيتش، وجاء مقابل 60 مليون يورو، لماذا لا تمنحه الفرصة؟ لقد كنت تبحث عن تسجيل هدف، لماذا لم تفكر في يوفيتش أو مايورال؟». 2 ـ رادار برشلونة: ـ تخفيضات في برشلونة كان برشلونة يصر بحسب «أوند سيرو»، في بداية سوق الانتقالات، على بيع توديبو مقابل 25 مليون يورو، ورافينيا ألكانتارا مقابل 16 مليون يورو، لكن النادي الكتالوني لم يستلم أي عروض للثنائي. وينوي برشلونة تخفيض مطالبه المالية، وذلك لكون رافينيا غاضباً بسبب رغبة النادي في بيعه بسعر مرتفع، بينما رحل الثنائي فيدال وراكيتتش بسعر منخفض، ما يدفع اللاعب للتفكير في البقاء، فيما يريد المدرب الهولندي رونالد كومان التخلص منه. ـ اتفاق مع مانشستر سيتي توصل نادي برشلونة إلى اتفاق مع مانشستر سيتي على ضم إيريك غارسيا مقابل 18 مليون يورو، وينتظر النادي الإسباني وصول قلب دفاع جديد للسيتي من أجل حسم الصفقة بشكل رسمي. ـ العودة إلى لاوتارو يدرس نادي برشلونة عرض جونيور فيربو ولويس سواريز ومبلغ مالي كبير على إنتر ميلان على أمل ضم الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز من صفوفه. يذكر أن أتالانتا يرغب هو الآخر في ضم فيربو اللاعب الذي خرج من حسابات رونالد كومان. ـ استغلال أموال سيميدو ينتظر نادي برشلونة مبلغاً يقترب من 35 مليون يورو من وولفرهامبتون، من أجل الموافقة على بيع نيلسون سيميدو، ومن ثم التحول لضم سيرجينيو ديست وإيريك غارسيا. ـ صعوبة وصول ديست عرض نادي بايرن ميونيخ 15 مليون يورو لضم سيرجينيو ديست من صفوف أياكس أمستردام الذي يطلب 20 مليون يورو لبيع الظهير الأيمن. ويأمل برشلونة في ضم ديست هدف كومان، لكن النادي الكتالوني غير مستعد لدفع المبلغ المطلوب من قبل النادي الهولندي.
أولي غونار سولشاير. (رويترز)
سولشاير: يونايتد يرغب بضم صفقات جديدة
أقر أولي جونار سولشاير مدرب مانشستر يونايتد بأن ناديه المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لا يتبع خطة معينة في فترة الانتقالات الحالية لكنه يعمل جاهداً على ضم لاعبين جدد. وضم يونايتد لاعباً واحداً هذا الصيف وهو لاعب الوسط الهولندي دوني فان دي بيك من أياكس وذكرت تقارير أنه يسعى لضم الجناح جيدون سانشو من بروسيا دورتموند لكن دون التوصل لاتفاق حتى الآن. وقال المدرب النرويجي للصحفيين: «نتطلع لعدد قليل من اللاعبين يمكنهم رفع كفاءة الفريق وسنرى إن كان يمكننا ذلك والنادي يجتهد وأتفهم هذا». وأضاف: «عندما نجتمع ونتناقش أحياناً لا تبدو الأمور مخططة والحياة لا تمضي في خط مستقيم وأقول دائماً إنني سعيد جداً باللاعبين الحاليين». وتابع: «تتبقى بعض الأسابيع في فترة الانتقالات وربما يمكننا إضافة لاعب ما. أنسق مع النادي ويدرك شعوري تجاه التشكيلة والاحتياجات ولنرى ما يمكننا إضافته». ويبدأ يونايتد، صاحب المركز الثالث في الموسم الماضي، مشواره في الموسم الجديد من الدوري بمواجهة كريستال بالاس في وقت لاحق اليوم السبت.
بايرن ميونيخ. (أ ب)
«سوء الحظ» يجمع بين إشبيلية وبايرن في كأس السوبر الأوروبي
يتواجه إشبيلية وبايرن ميونيخ في النسخة الـ44 من كأس السوبر الأوروبي، يوم الخميس المقبل في بودابست، بسجل من الأرقام السيئة في هذه البطولة، إذ إنهما لم يتوجا بهذا اللقب سوى مرة واحدة لكل منهما برغم أنهما خاضا هذه المسابقة 9 مرات، 5 بالنسبة للفريق الأندلسي، و4 للعملاق البافاري.ويعود تاريخ المرة الوحيدة التي توج فيها إشبيلية بكأس السوبر الأوروبي حتى الآن، إلى عام 2006 في نسخة مثلت المشاركة الأولى للفريق الأندلسي، وفاز فيها باللقب على حساب برشلونة الذي سقط بثلاثية نظيفة في مونت كارلو.بعد ذلك بعام، في عاصمة موناكو أيضاً، عجز إشبيلية عن الدفاع عن اللقب وسقط أمام أيه سي ميلان الإيطالي (3-1).وبين عامي 2014 و2016، خسر الفريق الإسباني 3 كؤوس سوبر أوروبية متتالية أمام منافسين من بلاده، الأولى ضد ريال مدريد في كارديف عندما حسم كريستيانو رونالدو المباراة للملكي بثنائية نظيفة من توقيعه، والثانية بعدها بعام أمام برشلونة في تبليسي، وفاز بها البلاوغرانا (5-4). وفي عام 2016، خاض إشبيلية كأس السوبر الأوروبي للعام الثالث على التوالي، لكنه أهدر اللقب مجدداً بسقوطه أمام ريال مدريد (2-3). وعلى عكس الفريق الأندلسي الذي حقق فوزه الوحيد بهذه المسابقة حين شارك بها لأول مرة، لم تطل يد البايرن كأس السوبر إلا في المحاولة الرابعة والأخيرة له حتى الآن، حين تمكن أخيراً من التتويج باللقب في عام 2013 على حساب تشيلسي. وانتهى الزمن الأصلي لتلك المباراة بالتعادل (2-2) ليتم اللجوء لركلات الترجيح التي منحت الفوز للفريق البافاري. ولم يتجرع البايرن الهزيمة سوى مرة واحدة فقط في نهائي من مباراة واحدة، وكان ذلك في عام 2001 بمونت كارلو أمام ليفربول الذي فاز (3-2). أما الهزيمتان الأخريان للبافاري في كأس السوبر الأوروبي، فيعود تاريخهما لسبعينيات القرن الماضي، حين كانت البطولة تقام على مباراتين بنظام الذهاب والإياب، قبل أن يتغير ذلك في عام 1998 لتصبح مباراة واحدة. وتجرع البايرن الهزيمة الأولى في هذه المسابقة في عام 1975 على يد دينامو كييف الذي فاز ذهاباً وإياباً بمجموع 3 أهداف نظيفة. وبعدها بعام، فاز الفريق الألماني على البلجيكي أندرلخت 2-1 في لقاء الذهاب بميونيخ، لكنه سقط في بروكسل (1-4) ليهدر اللقب للمرة الثالثة.
غوتزه. (غيتي)
غوتزه يرغب في التتويج بدوري الأبطال بلا نادٍ
قال الدولي الألماني السابق ماريو غوتزه، الذي لم يتعاقد بعد مع أي فريق، عقب انتهاء عقده مع بروسيا دورتموند، إنه لا يرغب في إنهاء مسيرته قبل التتويج بدوري أبطال أوروبا، البطولة التي يعتبرها الأفضل على الإطلاق. وصرح غوتزه في مقابلة مع صحيفة (بيلد)، التي قطع معها صمتاً طال لعدة أشهر: «لدي العديد من الأهداف الطموحة، وأريد التتويج بدوري الأبطال. هذا ما يحفزني كل يوم. لا أريد إنهاء مسيرتي قبل التتويج بهذا اللقب». وسجل غوتزه هدف تتويج منتخب بلاده الألماني بلقب مونديال 2014، لكنه يعتبر أن التشامبيونزليغ هي «البطولة الأكثر تحفيزاً لأي لاعب». وأبرز: «لقبنا أيضاً في 2014 كان رائعاً، لكن العمل يومياً يكون في النادي، ولهذا فلا يوجد لقب أفضل من دوري الأبطال». وكان غوتزه (28 عاماً)، استهل مشواره مع دورتموند، حيث أصبح أحد نجوم كرة القدم الألمانية، وتوّج بلقب البوندسليغا في عامي 2011 و2012 عندما توّج أيضاً بكأس ألمانيا. وفي 2013 وصل لنهائي دوري الأبطال مع «أسود فيستفاليا»، لكنه خسر اللقب أمام بايرن ميونيخ بهدفين لواحد، لكنه لم يخض المباراة جراء إصابة عضلية. وفي موسم 2013-14 انضم للفريق البافاري حتى 2016، حينما عاد لدورتموند، حيث عانى من كثرة الإصابات مع بايرن. وعن مستقبله، أكد غوتزه أنه يريد فريقاً ينافس في دوري الأبطال، ولم يستبعد أن يكون من البوندسليغا: «لم أقل أبداً أنني سأرحل عن البوندسليغا، في ألمانيا أيضاً هناك العديد من الفرق الطموحة». ووفقاً لصحيفة (بيلد)، فإن بايرن يفكر في إمكانية عودة غوتزه، لكن اللاعب يؤكد عدم معرفته بأي جديد في هذا الشأن.
جوزيب ماريا بارتوميو. (غيتي)
حركة سحب الثقة من بارتوميو تؤكد جمعها التوقيعات اللازمة
أكد الدافعون بمقترح سحب الثقة من رئيس نادي برشلونة، جوزيب ماريا بارتوميو ومجلس إدارته، أنهم جمعوا أكثر من 16 ألفاً و521 توقيعاً لإجراء استفتاء، بينما لا يزال هناك بضع ساعات متبقية لإغلاق فترة جمع التوقيعات.ووفقاً لمصادر مختلفة من الحركة، فإن هدفهم هو أن يكون لديهم نحو 18 ألف توقيع عندما يذهبون اليوم الخميس في تمام الساعة السادسة مساء إلى مكاتب النادي لإجراء التسليم الرسمي.وسيكون المرشح جوردي فاري، المروج والممثل القانوني لحركة سحب الثقة من الإدارة الحالية، مسؤولاً عن تنفيذ هذا الإجراء.وابتداء من تلك اللحظة، ستبدأ مهلة 10 أيام يقوم خلالها شخص مسؤول من نادي برشلونة، وآخر من الاتحاد الكتالوني لكرة القدم وممثل عن طلب سحب الثقة، بالتحقق من صحة كل التوقيعات المقدمة.وإلى أن يتم الانتهاء من هذه العملية، لن يُعرف ما إذا كان أصحاب الطلب لديهم الدعم اللازم لتنفيذ سحب الثقة حتى يتم إجراء استفتاء، حيث يجب أن يحصلوا على 66.6% من الأصوات لإجبار بارتوميو ومجلس إدارته على الاستقالة.