الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021

ضبط آسيوية حولت شقتها إلى حضانة مخالفة

ضبطت شرطة دبي امرأة آسيوية وزوجها، حوّلا منزلهما إلى حضانة للأطفال بصفة غير رسمية. ودعا عبر «الرؤية» مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان في شرطة دبي العميد محمد المر، أولياء الأمور إلى الاهتمام بأطفالهم، وعدم تسليمهم لأشخاص غير أكفاء. وفي سياق متصل أبلغ «الرؤية» مدير إدارة حماية الطفل والمرأة في الإدارة العامة لحقوق الإنسان الرائد شاهين المازمي، أن معلومات وردت من مصادر خاصة، بشأن آسيوية حولت منزلها إلى حضانة غير مرخصة في منطقة نايف، مع تعريض البراعم إلى الإهمال والإساءة. وفور تلقي البلاغ نسقت إدارة حماية المرأة والطفل مع المباحث الجنائية، واتخذت الإجراءات القانونية، من قبل النيابة العامة لمراقبة المنزل مدة تجاوزت الشهر. وأوضح المازمي أن المراقبة أثبتت صحة المعلومات الواردة، فداهمت الفرق الأمنية الشقة، وضبطت المرأة وزوجها، ليتبين وجود تسعة أطفال في الحضانة المخالفة، تتراوح أعمارهم بين الشهرين والأربعة أعوام. ولا تتوافر في الشقة إجراءات السلامة وتدابير الوقاية الضامنة لحماية «الصغار» ورعايتهم بالطرق المثلى. واستدعت الشرطة أولياء الأمور للتحقق من سبب إيداع الأطفال في منزل الآسيوية، ومدى إلحاق الإساءة بهم، فبرروا لجوءهم إلى الشقة بانخفاض الأجر المتراوح بين 200 و500 درهم، مشيراً إلى انتماء أغلبهم إلى الجنسية المتهمة ذاتها.
#بلا_حدود