الخميس - 05 أغسطس 2021
الخميس - 05 أغسطس 2021

اتفاقية لحماية الأطفال من «استغلال الإنترنت» ودعم الضحايا

شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، أمس الأول، إبرام اتفاقية تعاون بين وزارة الداخلية ونظيرتها في المملكة المتحدة، لحماية الطفل من الاستغلال عبر الإنترنت. واتفق الجانبان على التنسيق والتعاون، بهدف استضافة الإمارات القمة الدولية الثانية لحماية الطفل من الاستغلال عبر الإنترنت، نهاية العام الجاري 2015. وقع الاتفاقية عن وزارة الداخلية الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة العليا لحماية الطفل اللواء الدكتور ناصر لخريباني النعيمي، وعن وزارة الداخلية البريطانية أمينها العام الدائم مارك سيدول. وتتيح الاتفاقية للجانبين تطوير القدرات والإمكانات، واعتماد أفضل الممارسات العالمية في مجالات حماية الطفل من الاستغلال على الإنترنت، مع تحديد الضحايا ودعهم، وتقديم المرتكبين إلى العدالة. وأوضح رئيس اللجنة العليا لحماية الطفل في وزارة الداخلية، أن القمة الدولية المرتقبة لحماية الطفل من «استغلال الإنترنت»، تشكل فرصة لالتقاء الحكومات وهيئات إنفاذ القانون والمؤسسات العاملة في هذا المجال، فضلاً عن مؤسسات المجتمع المدني. وأكد أن القمة تمنح فرصة للاتفاق على إجراءات ملموسة وبناء علاقات قوية، مع إنشاء شبكات تعاون دولية عابرة للحدود، مشيراً إلى أنها نقطة تَحوُّل في مواجهة هذه الجريمة الخطيرة، وتنسيق الإجراءات والجهود الدولية في مقاومتها. حضر توقيع الاتفاقية في مقر شرطة أبوظبي، القيادات الأمنية والمديرون العامون والمسؤولون في وزارة الداخلية الإماراتية، فضلاً عن السفير البريطاني لدى الدولة فيليب براهم، ومديرين في وزارة الداخلية البريطانية.
#بلا_حدود