الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

البحث عن تسويق الابتكارات وزيادة ميزانية الاختراعات

أمل مخترعون في شرطة دبي تبني مشاريعهم المنجزة بشكل فعال، والتسويق لها، وتخصيص ميزانيات أكبر للمخترعين بهدف مساعدتهم على العمل الإبداعي، فيما أعربت شرطة دبي عن عزمها تطوير نادي المبدعين، وتطوير التقنيات المستخدمة، مع توسيع الورش وتفعيلها بشكل أكبر، بهدف تعزيز الفائدة المرجوة. وأفاد المخترع الإماراتي وعضو نادي المبدعين الملازم حسن عيسى البلوشي بأن أهم التحديات التي تواجه المخترعين تتمثل في ضيق الوقت، والحاجة إلى دعم جهات ومؤسسات حكومية لتطوير الأداء، وتخصيص ميزانيات أكبر للمخترعين. وأكد أثناء جولة لـ «الرؤية» حاجة المخترع لعروض تفي بالطموح المتوقع والمرجو من الاختراعات المتعاقبة والمقدمة. وأبان البلوشي أن اطلاعه الواسع على أحدث الإصدارات العلمية التخصصية، والبرامج العلمية، وولعه بالمعدات والأجهزة الكهربائية، كانا عاملين مؤثرين في توجهه إلى الاختراعات، منوهاً بالتشجيع الذي لقيه من المديرين والرؤساء في العمل، والمتابعة الحثيثة لشرطة دبي، وحرصها على دعم المخترع والمبدع في كل خطواته. وأشار إلى أن نظام الاقتراحات في موقع شرطة دبي الإلكتروني يسهم في توليد الأفكار الإبداعية، إذ يُعرض الاقتراح، قبل أن يستفاد منه ويُحول إلى نادي المبدعين لتطبيقه، من دون أن يكون صاحب الفكرة من يطبقها بالضرورة. وتُجمع الأخبار وتُقيّم، لتبدأ مرحلة تطبيق الأكثر فائدة ونفعاً، في ورشة النادي المجهزة بالمعدات الإلكترونية والكهربائية، ومعدات اللحام والنجارة وغيرها. وأوضح المخترع جواد حسن الأميري أن الاختراعات المقدمة تساعد على توفير مبالغ كبيرة عند اعتمادها وترويجها. وعدّد بعض الاختراعات المعروضة في النادي في مختلف المجالات والاستخدامات، كالعصا المضيئة لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، والعصا الكهربائية المستخدمة من قبل أفراد الشرطة للدفاع عن النفس، وجهاز الحريق اللاسلكي، فضلاً عن جهاز تفتيش السيارات، والسترة المضيئة. ويضم سجل اختراعات النادي جهاز شاحن الأجهزة اللاسلكية والهواتف، الطائرة الاستطلاعية، الهدف المطاطي، المدرعة الذكية، وجهاز حساس الأمطار، إضافة إلى العديد من المجسمات التي ابتكرها الأفراد، وتستخدم في مجال العمل الشرطي. من جهته، أوضح لـ «الرؤية» مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ في شرطة دبي العميد عبدالله الغيثي أن الخطط المستقبلية تتضمن تزويد النادي بأجهزة تقنية ذكية ومتطورة، وإشراك المتميزين في دورات تخصصية بشكل أكبر، لتوجيه المبدع إلى تطوير النفس والذات. وأكد أن شرطة دبي تستقطب المخترعين الشباب من أرجاء الدولة كافة، للانضمام والمشاركة في النادي الذي يضم أكثر من 30 عضواً من مخترعي الشرطة. ورصدت جولة «الرؤية» أهم نشاطات ومعروضات النادي، مُتابِعة إبداعات وإنجازات أفراد الشرطة. وأبان العميد الغيثي أن نادي المبدعين بيئة جديدة لعصف الأفكار، وأن شرطة دبي لعبت دوراً كبيراً في تشجيع المبدعين، وإلحاقهم بمؤتمرات ودورات خارجية، ومنحهم جوائز وشهادات تقدير باستمرار. وتابع الغيثي أن الإبداع هو تنظيم للأفكار وإعادة صياغتها، مُحدِداً الهدف الاستراتيجي للنادي في الارتقاء بمستوى الأداء في شرطة دبي، عبر مواد بشرية مبدعة وخلاقة، إضافة إلى الاستفادة من الأفكار والإبداعات والاختراعات التي تسهم في تطوير الأجهزة الأمنية المختلفة، والكشف عن المبدعين وتسليط الضوء عليهم، فضلاً عن تبني الأفكار البناءة ودراستها، وترجمة الأفكار الإبداعية إلى واقع ملموس.
#بلا_حدود