الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

الهوية والجنسية ترعى إفطار 7500 صائم في النصف الأول من رمضان

أفطر نحو 7500 في النصف الأول من شهر رمضان المبارك ضمن خمس خيم رمضانية ترعاها الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، في إطار مشاركتها بمبادرة «إفطار الصائم» التي تنظمها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي. وتتوزع الخيم التي تكفلت بها الهوية والجنسية، ضمن احتفالاتها بالشهر الفضيل و«عام زايد»، في كل من أبوظبي، رأس الخيمة، الفجيرة، أم القيوين، وعجمان، يقصدها يومياً صائمون من أبناء الفئات المحتاجة وذوي الدخول المحدودة. وتشارك الهيئة للعام التاسع على التوالي في هذه المبادرة، حرصاً منها على دعم مختلف الأنشطة التي تستهدف ترسيخ مفاهيم الخير والبذل والعطاء تجاه أبناء الإنسانية وانطلاقاً من التزامها بمسؤولياتها المجتمعية. وقال مدير إدارة الاتصال الحكومي في الهوية والجنسية عبدالعزيز المعمري إن الهيئة حرصت من خلال رعاية هذا المشروع على تشجيع منتسبيها ومتعامليها على الاقتداء بمآثر «زايد الخير»، بصفته نموذجاً فريداً للعطاء الإنساني، لافتاً إلى أن مراكز سعادة المتعاملين التابعة للهيئة على مستوى الدولة نفذت مبادرات وأنشطة خيرية في هذا الشهر المبارك. وتوجه بالشكر والتقدير إلى هيئة الهلال الأحمر على تعاونها وحرصها على تعزيز شراكتها الإنسانية مع الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية عبر هذا المشروع، مشيداً بدقة التنظيم التي تتميز بها عملية إدارة الخيام الرمضانية واختيار مواقعها وتحديد طاقتها الاستيعابية بشكل مدروس وآمن.
#بلا_حدود