الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

سفارة الدولة في برلين تنظم إفطاراً رمضانياً يجمع ممثلي الأديان السماوية

نظمت سفارة الدولة في برلين إفطاراً رمضانياً يجمع ممثلي الأديان السماوية، حضره مفوض الحكومة الألمانية لشؤون أديان العالم ماركوس غروبل، ورئيس المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا أيمن مزيك، والمدير التنفيذي لمؤسسة طوبوغرافيا الإرهاب الحاخام الدكتور أندرياس ناخاما، وعدد من سفراء الدول العربية والإسلامية في برلين، ومن رجال السياسة والاقتصاد والمجتمع المدني في إطار التسامح والتعايش بين الشعوب والأديان المختلفة. ورحب سفير الدولة لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية علي عبدالله الأحمد، في كلمة له، بالضيوف وهنأ الأمة الإسلامية بشهر رمضان المبارك الذي يعتبر فرصة لإحياء قيم المحبة والتواصل والتراحم بين الناس. وأبان أن رمضان في دولة الإمارات بمنزلة احتفالية تجمع بين الناس، سواء المسلمون وغير المسلمين، مؤكداً أن دولة الإمارات تعد نموذجاً لبلد يعيش فيه الناس من كل جنسيات العالم تقريباً في مناخ من السلم والاستقرار والاحترام وسيادة القانون. كما تطرق الأحمد إلى جهود الدولة في توفير حرية ممارسة الشعائر الدينية لكافة الأديان السماوية. من جانبه، أكد مفوض الحكومة الألمانية لشؤون الأديان العالمية أن الملتقيات مثل هذا الإفطار التي تهدف لتعزيز الحوار مهمة في العصر الذي تلاشى فيه التسامح. وشدد رئيس المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا على أن إقامة هذا الإفطار ليس بمنزلة مد للجسور بين الثقافات فحسب، بل إنه يعمل على تقويتها وترسيخها ودعماً للمسلمين من أبناء الدول الغربية، وتأكيداً على أهمية عمل المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا.
#بلا_حدود