السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

مسارات للمشي تحسب المسافة والسعرات الحرارية

تعتزم بلدية أبوظبي تطوير مسارات ذكية للمشاة على كورنيش أبوظبي قريباً، بإضافة أجهزة تقنية ترصد السعرات الحرارية التي يحرقها الجمهور أثناء المشي أو الجري، وذلك ضمن مشروعها للتحول الذكي للمنطقة. وقال رئيس قسم السلامة المرورية في قطاع البنية التحتية وأصول البلدية في بلدية أبوظبي المهندس صالح الجابري، إن البلدية تستهدف تطبيق تقنيات ذكية متنوعة لأول مرة في الإمارة ضمن مشروع المدينة الذكية الذي يجري تنفيذها حالياً في منطقة الكورنيش. وتابع أن التقنيات الحديثة التي ستطبق تتضمن إضافة أجهزة تقنية متطورة على مسارات المشاة ترصد المسافة المقطوعة لهم سواءً بالمشي أو الجري أو ركوب الدراجات، إضافة إلى احتساب الوزن والسعرات الحرارية التي تم حرقها. وتطرق الجابري إلى أن التقنيات الذكية التي أعلن عنها سابقاً، تتضمن أجهزة حركيّة ثابتة بما فيها الدراجات، سيتم تنفيذها في الحدائق العامة ومنطقة الكورنيش، قادرة على تحويل الطاقة الحركية إلى كهربائية عند استخدامها. وأوضح رئيس قسم السلامة المرورية في قطاع البنية التحتية وأصول البلدية أن خطة التحول الذكي لن يقتصر تطبيقها على منطقة الكورنيش والحدائق، بل تدرس البلدية إمكانية تنفيذها في الأنفاق الحالية المخصصة للمشاة لتشجيع أفراد المجتمع على استخدامها، إذ أظهرت الدراسات أن البعض يعاني من الرهبة أو القلق أو الكسل من العبور عبر الأنفاق. وأكد الجابري أن مشاريع البلدية للتحول الذكي في السنوات المقبلة ستضمن مزيداً من التقنيات التي تعتمد على استخدام الإضاءة والإشارات الضوئية الذكية وأخرى ستعتمد على الطاقة الشمسية والتي تعد تكلفة إنشائها أقل بما يزيد على 50 في المئة مقارنة بالإشارات التقليدية التي تتطلب توصيلات كهربائية أرضية.
#بلا_حدود