الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

البدء بمتابعة إجراءات التحالف الأمني الدولي لمواجهة الجريمة

بدأ فريق العمل المختص بمتابعة الإجراءات وتوجيهات وزراء داخلية دول التحالف الأمني لمواجهة الجريمة المنظمة والعابرة للدول، والذي أُعلن في أبوظبي فبراير الماضي. وأكد الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بالإنابة العميد محمد حميد بن دلموج الظاهري حرص وزارة الداخلية على تعزيز علاقاتها الدولية وتوسيع شراكاتها، بهدف تعزيز مسيرة الأمن وتطوير العمل الشرطي وفق أعلى المعايير الدولية. وكان اجتماع تنسيقي جمع بين دولة الإمارات، ممثلة بوزارة الداخلية، وفرنسا، الدولتان المؤسستان للتحالف الأمني لمواجهة الجريمة المنظمة والعابرة للدول، تناول سبل متابعة إجراءات وضع النموذج التشغيلي للتحالف ومستجدات المشاريع المطروحة والهيكل التنظيمي وآلية عمل الفرق الفرعية بحسب ما اتُفق عليه. وجرى أثناء الاجتماع الذي عقد في العاصمة الفرنسية باريس أخيراً التواصل المباشر عبر الاتصال المرئي مع مقرري دول التحالف الخمس الأخريات الأعضاء في الحلف، من المغرب والبحرين وإيطاليا وإسبانيا والسنغال، للنقاش والتحاور حول الخطوات المقرر تنفيذها استكمالاً ومتابعة لتوجيهات وزراء الداخلية في بلدان التحالف التي قررها اجتماعهم الماضي في أبوظبي للبدء بدفع مسيرة التحالف وفق الأهداف المرجوة من تشكيله. حضر الاجتماع من جانب وزارة الداخلية الرائد دانة المرزوقي، والرائد مكتوم المطروشي، إلى جانب نائب الملحق الشرطي في سفارة الدولة في باريس الملازم أول مصبح الساعدي.
#بلا_حدود