السبت - 13 يوليو 2024
السبت - 13 يوليو 2024

70 % نسبة أمراض البشر المنقولة من مصدر حيواني

كشف المدير الإقليمي للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية غازي يحيى لـ «الرؤية» أن الأمراض البشرية المنقولة من مصدر حيواني تتجاوز نسبة 70 في المئة وفق دراسات صادرة عن 49 مركزاً دولياً لصحة الحيوان. وأكد يحيى، على هامش فعاليات الاجتماع الثالث للجنة التوجيهية لشبكة الشرق الأوسط للإبل، الذي استضافه جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، اعتماد خطة لتداول الأبحاث حول الأمراض المنقولة من الحيوان إلى الإنسان، لا سيما الإبل. وأشار إلى وجود 49 مركزاً متخصصاً تغطي 46 موضوعاً متعلقة بصحة الحيوان في 26 دولة، في حين يجري الاعتماد بشكل أساسي على مركز الأبحاث المرجعي في إمارة أبوظبي، حيث إنه الوحيد على مستوى العالم الذي يغطي تخصص أمراض الإبل. وقال إن الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان تزيد على 700 مرض، وتصنف إلى أمراض مميتة مثل الحمى النزفية والسارس وأنفلونزا الطيور والخنازير والسعار، وأمراض مزمنة مثل سل الأبقار، ومنها المتوسطة مثل ما ينتقل عن طريق الحشرات مثل البعوض الذي ينقل مرض حمى الوادي المتصدع والديدان الشريطية. وبيّن يحيى أن الوقاية ومكافحة الأمراض لدى الحيوان ابتداء من المزرعة وحتى وجودها على طاولة الطعام خط الدفاع الأول لحماية الصحة البشرية، ما يستوجب رفع القدرات البيطرية لتكون قادرة على اكتشاف وعلاج والوقاية من الأمراض، مضيفاً أن المنطقة شهدت أمراضاً عدة منقولة من الحيوان مثل حمى الوادي المتصدع التي انتقلت من قارة أفريقيا والسعار الكلبي. وأكد يحيى عدم تسجيل منظمة الصحة العالمية أي حالات انتقال أمراض من الإنسان إلى الحيوان.