الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

شرطة أبوظبي: السلامة المرورية للطلبة مسؤولية مجتمعية

دعت شرطة أبوظبي السائقين إلى دعم جهودها المبذولة لتوفير السلامة للطلاب عبر حملة «معاً لسلامة أبنائنا»، معتبرة السلامة المرورية للطلاب مسؤولية مجتمعية يجب أن يتشارك في توفيرها الجميع. وأكدت بمناسبة بدء الفصل الدراسي الثالث وعودة الطلاب إلى مدارسهم، الأحد، مواصلة جهودها عبر خطتها الشاملة التي أطلقتها لتوفير السلامة المرورية للطلاب، منوهة بأن مرور أبوظبي سيكثف الرقابة المرورية حول مناطق تجمعات المدارس التي تشهد حركة كثيفة لتوفير انسيابية حركة السير والمرور. وحثت شرطة أبوظبي السائقين وأولياء الأمور، الذين يتولون توصيل أبنائهم إلى مدارسهم على الالتزام بإنزالهم في الأماكن الصحيحة، وعدم التزاحم أمام المدارس حتى تتحقق الانسيابية المرورية، ولا تُغلق الشوارع الفرعية أو الرئيسة، وذلك عبر الوقوف في المواقف النظامية وعدم التكدس أمام المدارس. وشددت على ضرورة تأكد سائقي الحافلات المدرسية من سلامة مركباتهم وصلاحية إطاراتها، وعدم وجود أي أعطال ميكانيكية بها، وتوفير مشرف ومشرفة في كل حافلة لمراقبة صعود ونزول الطلاب والطالبات في الأماكن الآمنة بالقرب من منازلهم. وطالبت شرطة أبوظبي بضرورة تجنب نزول الطلاب وصعودهم من أماكن بعيدة عن منازلهم في الاتجاهات المعاكسة، الأمر الذي يدفعهم إلى عبور الطرق وتعرضهم لحوادث الدهس. ولفتت إلى أهمية التزام سائقي الحافلات المدرسية بقوانين السير والمرور والسرعات المحددة، واستخدام حزام الأمان وترك مسافة كافية بين المركبات، وعدم استخدام الهاتف أثناء القيادة، والتأكد من صعود ونزول الطلاب من الحافلة قبل تحركها، وعدم وقوف الطلاب خلف الحافلة بعد نزولهم منها وابتعادهم عنها بمسافة آمنة.
#بلا_حدود