الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021

بحث قدرات وتحديات الشباب في القطاع النووي

بحثت حلقة شبابية الآراء المتعلقة ببناء قدرات الشباب المتخصصة والتحديات التي تواجه الشباب في القطاع النووي حول العلوم والتطبيقات النووية التي تشمل الطاقة النووية والأمن النووي والتقنيات النووية في الصحة والطب والتربة والزراعة والبيئة. واستضافت البعثة الدائمة للدولة لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالتعاون مع مجلس الإمارات للشباب حلقة شبابية تحت عنوان «بناء قدرات الشباب المتخصصة في المجال النووي» وذلك على هامش مناشط المؤتمر الدولي لبرنامج التعاون الفني التابع للوكالة في فيينا. وشارك في الحلقة الشبابية 25 شاباً من مختلف أنحاء العالم بحضور المندوب الدائم للدولة لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية حمد علي الكعبي و نائب مدير عام الوكالة الدولية مدير برنامج التعاون الفني دازو يانغ. وأكد الكعبي أهمية تمكين الشباب كقادة المستقبل مشيراً إلى أن حلقة الشباب الإماراتية هي خطوة لتمكين الشباب ودعمهم ليكونوا قادة المستقبل في المجال النووي. وأوضح أنها ليست فرصة فقط لمناقشة التحديات بل لإيصال الرسالة لصناع القرار بجانب مساعدة الخبراء على التعرف على الأفكار الخلاقة والتعامل معهم بشكل استراتيجي. وناقشت الحلقة الشبابية الافتقار إلى المعرفة في القطاع النووي والفجوة بين المجال الأكاديمي والقطاع، فضلاً عن إدارة المعرفة ونقلها داخل مختلف الجهات وبينهم. وعرض الشباب بعض الأفكار المبتكرة لمواجهة مثل هذه التحديات مثل إنشاء جمعيات متخصصة وعقد ندوات توعوية وتطوير برامج تدريبية للموظفين غير المتخصصين.
#بلا_حدود