الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

مسجد الشيخة سلامة بنت بطي .. الروحانية والحداثة

يحظى مسجد الشيخة سلامة بنت بطي بمكانة خاصة لدى أهالي مدينة العين، باعتباره أكبر وأقدم المساجد الموجودة في المدينة، فضلاً عن أنه يحمل اسم والدة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان. ويعد المسجد الذي أنشئ عام 1981 في قلب المدينة، تحفة معمارية تاريخية، لا سيما بعد إعادة بنائه بطراز حديث متطور عام 2011. يتميز مسجد الشيخة سلامة بتصاميم هندسية فريدة، ممتداً على مساحة 17 ألفاً و500 متر مربع. تبلغ سعة المسجد نحو خمسة آلاف مصلٍّ، منهم ثلاثة آلاف و100 مصلٍّ داخل المسجد، وألف و125 مصلياً في الصحن الخارجي المسقوف بمظلة متحركة تقي المصلين حر الشمس. خُصص الدور العلوي لمصلى النساء الذي يستوعب 640 امرأة، كما أقيمت على جانبيه مئذنتان بارتفاع 50 متراً لكل، تحملان على الجهات الأربع ساعة إلكترونية تبيّن الوقت ومواقيت الأذان والإقامة. يتضمن المسجد نظاماً أوتوماتيكياً متطوراً للتبريد، إلى جانب نظام حديث للإضاءة، خصوصاً في المناسبات الدينية مثل شهر رمضان والأعياد وغيرها، مع مراعاة استخدام أفضل الأنظمة التي تعمل على توفير الطاقة، وتصميم النوافذ بشكل يسمح بدخول الإضاءة الطبيعية. تجمع الهندسة المعمارية لمسجد الشيخة سلامة بين الحداثة والتراث، وتشتمل التصاميم على ملامح العمارة المحلية من حيث ألوان جدران المبنى من الخارج التي تميل إلى لون رمال صحراء العين.
#بلا_حدود