الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

مسجد الهدى.. استدعاء الحضارة الأندلسية

هو أحد مساجد الشارقة التي استطاعت استحضار الطراز المعماري الأندلسي والمملوكي ذي النقوش والزخارف والخطوط الجاذبة للذائقة البصرية، عبر القباب والمآذن التي أصبحت عنواناً للعمارة الإسلامية. يتسع الجامع الواقع في منطقة الخالدية ـ الشارقة لنحو 2300 مصلٍّ. طُعِّم المبنى من الداخل بلمسات خشبية غاية في الروعة والجمال، تمثلت في المشربيات التي تعلو حوائطها الطابق الثاني ليطل الناظر عبرها إلى صحن المسجد. يجد المصلي نفسه أمام إعادة تفسير للتقاليد المملوكية، بإضافات أندلسية تتجلى في مئذنتي الجامع اللتين تؤطران المسجد باعتباره كتلة واحدة تعلوها مجموعة من القباب. يتجلى الطراز المملوكي في المحراب الذي يأخذ شكل نصف دائرة غائرة في الحائط، تمتلئ بالزخارف الهندسية، ليستقر على يمينه المنبر البسيط المصنوع من الخشب المخروط. ينتمي المسجد إلى مجموعة الجوامع الشاطئية التي تتميز بها الشارقة، حيث روعي في الجامع ارتفاعه عن سطح الأرض، ما أضفى عليه منظراً مهيباً، كما استُعمل الرخام بشكل كبير في حوائطه وأرضياته، ليتحدى العوامل الجوية التي يفرضها قربه من مياه البحر المشبعة بالأملاح والرطوبة.
#بلا_حدود