الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021

الثقة بالنفس دواء يكافح المستفزّين

يلجأ أشخاص إلى الاستفزاز كمصيدة للإيقاع بالآخرين وتوريطهم قولاً أو فعلاً، إلا أن اختصاصيين نفسيين أكدوا على أهمية الثقة بالنفس كدواء فعال للردّ على هذه الطريقة. وأوضحوا أن الشخص الواثق بنفسه من الصعب استفزازه أو إثارته، كما أنه من النادر أن يكون مستفزّاً لأحد، لإيمانه بأن من يمارس هذه السلوكيات شخص يفتقر إلى الكثير من المبادئ والقيم. وأبلغ «الرؤية» الاستشاري النفسي أحمد الفقي أن الإنسان الناضج فكرياً يدرك أهمية وكيفية التعامل مع الناس فيستعمل عقله قبل عاطفته، ويتعامل مع المستفزّ دون تعصب ويستخدم الردود المناسبة. وأردف أن ثمة من يقابل الاستفزاز برد مماثل وأغلظ، لتفادي الأذى الذي تعرض له، الأمر الذي يزيد المشاحنة والإثارة والعصبية ويعكر مزاجه ويتلف أعصابه، وعندها يشعر المستفزّ بالسعادة والانتصار. وبحسب الفقي، فإن هناك من يرى الحلّ في تجنب هذا الشخص والابتعاد عنه وعدم إعطائه أي اعتبار، لافتاً إلى أن التصرف في هاتين الحالتين خاطئ، ولا يمت لفنون الرد المناسبة بأي صلة.
#بلا_حدود