الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021

بحث دور التعليم في مواجهة التطرف والإرهاب

تبحث ندوة ينظمها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية الدور الكبير الذي يمكن أن يضطلع به التعليم في مواجهة التطرف والإرهاب عبر تجفيف المنابع الفكرية للإرهاب ونشر الفكر المعتدل والمستنير. ويعقد المركز ندوة «التعليم والتطرف والإرهاب» يوم الأربعاء في قاعة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في مقر المركز ـ أبوظبي، بهدف متابعة القضايا التي تهم دولة الإمارات، ودعم صانع القرار وجهوده في مواجهة ظاهرة التطرف والإرهاب، التي باتت تشكل التهديد الرئيس لأمن المنطقة والعالم. وتركز الندوة على ضرورة الإسهام في بناء جبهة داخلية صلبة ومتماسكة قادرة على تحصين المجتمع أمام محاولات جماعات التطرف والإرهاب لاختراق نسيجه المتماسك. وتتناول محورين مهمين الأول بعنوان «أهمية التعليم في مكافحة التطرف والإرهاب» ويناقش الدور الذي يلعبه التعليم في بناء أجيال تملك فكراً منفتحاً وعقولاً واعية قادرة على مواجهة الأفكار الهدامة التي تبثها جماعات التطرف والإرهاب. ويسلط المحور الثاني المعنون بـ«تطوير مناهج التعليم لغرس فكر معتدل» الضوء على أهمية تطوير المناهج التعليمية ورفدها باستمرار بمواد تساعد على نشر الوعي في المجتمع، بما يسهم في سد أي ثغرات تحاول أن تنفذ منها جماعات التطرف والإرهاب إلى عقول الشباب.
#بلا_حدود