الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021

استعراض الاستراتيجية البرلمانية للمجلس الوطني 2016 ـ 2021

استعرض سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي ورئيسة المجلس الوطني الاتحادي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي أثناء استقبالها في ديوان عام الوزارة ـ أبوظبي أمس الاستراتيجية البرلمانية للمجلس الوطني للأعوام 2016 - 2021 . وناقشت القبيسي مع سموه سبل تطوير آليات التعاون بين الدبلوماسيتين الرسمية والبرلمانية بما يسهم في دعم أهداف السياسة الخارجية للدولة والجهود التي يؤديها المجلس لتعزيز الشراكة والتعاون البرلماني مع مختلف دول العالم. وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان أثناء اللقاء دعم القيادة الرشيدة للمجلس الوطني الاتحادي ولدوره الوطني في خدمة أبناء الوطن وتعزيز مسيرة نهضة وتقدم الدولة. وأشار سموه إلى الدور الهام الذي يضطلع به المجلس الوطني الاتحادي في تعزيز مسيرة التنمية الشاملة التي تزخر بها الدولة على مختلف الأصعدة، وكذلك المسؤولية الكبيرة التي يضطلع بها أعضاؤه في تناول مختلف القضايا التي تهم الوطن والمواطنين، وهو ما يواكب توجيهات قيادة الدولة الرشيدة لتوفير أرقى مقومات الحياة الكريمة والعيش الرغيد لأبناء الوطن. وذكر سموه أن دولة الإمارات أصبحت نموذجاً رائداً في العمل البرلماني الوطني المخلص الذي أسهم في دعم جهود الدولة نحو تحقيق إنجازات متلاحقة في شتى المجالات. من جانبها ثمنت الدكتورة أمل القبيسي بالتعاون القائم بين المجلس الوطني الاتحادي ووزارة الخارجية والتعاون الدولي مشيرة إلى أن استراتيجية المجلس الوطني 2016 -2021 تضع ضمن أهدافها الرئيسة دعم السياسة الخارجية للدولة وتعزيز التعاون بين الدبلوماسيتين الرسمية والبرلمانية والعمل بروح الفريق من أجل تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة.
#بلا_حدود