الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021

إماراتية تتبرع بـ 20 مليون لإنشاء أول وقف استثماري تعليمي

تلقت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر في دبي تبرعاً مادياً من دولت محمود المحمود بقيمة 20 مليون درهم لإنشاء أول وقف استثماري خاص بالتعليم باسمها واسم زوجها المغفور له عبدالغفور علي قرقاش. وسترصد العوائد السنوية لهذا الوقف التعليمي، الذي يعد الأول والأكبر من نوعه في مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر، لتوفير تكاليف التعليم الجامعي لعدد من القصر الذين ترعاهم المؤسسة. ويعد هذا الوقف التعليمي فاتحة لمرحلة جديدة من نضج ثقافة الوقف ومصارفه لدى المواطنين، حيث تشكل الأوقاف التعليمية والصحية بشكل خاص نموذجاً للعمل الخيري دائم الأثر ومؤشراً لقيمة وأثر رأس المال الاجتماعي عندما يوظف في مكانه السليم. من جانبها أعلنت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر وتقديراً لمبادرة دولت عن إطلاق اسمها واسم زوجها المغفور له عبدالغفور علي قرقاش على مكتبة قرية العائلة لتكريس هذه المساهمة السخية في توفير التعليم لأبناء المؤسسة. وثمن الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر طيب عبدالرحمن الريس هذا العطاء الخيري الكبير الذي قدمته دولت المحمود واعتبرها خطوة نوعية في مسيرة الوقف والعمل الخيري في الدولة.
#بلا_حدود