الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021

حمد الفلاسي: محطة سنوية للتفكير المستقبلي

«الثاني من ديسمبر إلى جانب كونه مناسبة يتشارك الجميع في الاحتفاء بها في سلوك يحمل الكثير من معاني الأخوة والوحدة والتضامن وحب الإمارات والتغني بإنجازاتها، فإنه يحمل في طياته بعداً آخر يتمثل في كونه محطة سنوية للتفكُّر على الصعيد الشخصي والمجتمعي والوطني، بما نقدّمه كأفراد لدولتنا مقروناً بحس التطلع للمستقبل. الثاني من ديسمبر من كل عام يأتي مفعماً بمشاعر الوطنية التي يتشاركها كل مواطن ومقيم على أرض الإمارات، فنرى معالم الاحتفاء أينما التفتنا في البيوت ومؤسسات العمل والمدارس والجامعات وغيرها، ما يعكس مسيرة الاتحاد وقيمه العميقة وهي قيم التسامح واحترام الآخر وحبّ الخير على حياة كل من يتخذ من هذه الأرض الطيبة وطناً له». وزير دولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة حمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي
#بلا_حدود