الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

مؤتمر الكلى: 70% من المواطنين يودون التبرع بالأعضاء بعد الوفاة

كشف المؤتمر السابع لجمعية الإمارات لأمراض الكلى أن 70 في المئة من المواطنين، و60 في المئة من المقيمين على أرض الدولة يرغبون في التبرع بأعضائهم بعد الوفاة، بناء على نتائج استطلاع رأي شمل نحو 5000 شخص. وأكدت رئيسة الجمعية الدكتورة منى الرخيمي على هامش المؤتمر الذي انطلقت أعماله اليوم الخميس، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة في دبي أن نتائج الاستطلاع تبشّر بنجاح البرنامج الإماراتي لزراعة الأعضاء في المستقبل. وأشارت إلى أن ثلاثة متوفين تبرعوا بأعضائهم في الدولة في الفترة الماضية من 2017، وذلك بعد قانون زراعة الأعضاء الذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في عام 2016. وأكدت الرخيمي أن ست كلى من أعضاء المتبرعين زُرعت في الدولة، وتحديداً في مستشفيي الشيخ خليفة في أبوظبي، وكليفلاند، حيث جرت زراعة أول قلب في الدولة، فيما جرى التبرع ببعض الأعضاء الأخرى للمركز السعودي لنقل وزراعة الأعضاء. وكان رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة حميد القطامي أكد في كلمة افتتاح المؤتمر التي ألقاها نيابة عن سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم أن اختيار مدينة دبي مقراً دائماً لإقامة هذا المؤتمر من قبل الجمعية العالمية لأمراض الكلى يعكس المكانة التي وصلت إليها الخدمات الطبية في دبي. وأشار إلى أن انعقاد المؤتمر جاء ليؤكد التعاون بين مختلف المؤسسات الطبية في الدولة وخارجها لمتابعة البحوث العلمية والتطورات الطبية في مجال أمراض الكلى بما فيه خدمة للطب والمجتمع.
#بلا_حدود