الاثنين - 17 يونيو 2024
الاثنين - 17 يونيو 2024

كارلوس غصن ينفي التهم الموجهة إليه

كارلوس غصن ينفي التهم الموجهة إليه

غصن أكد أنه لم تكن لديه نية إخفاء جزء من مستحقاته المالية في الإقرارات الضريبية.(إي بي إيه)

نفى الرئيس السابق لشركة نيسان، كارلوس غصن، الذي اعتقل الاثنين الماضي للاشتباه في ارتكابه مخالفات مالية، التهم المنسوبة إليه.

وأوضحت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية، أمس، أن غصن، الذي لم يدلِ بتصريحات علنية منذ اندلاع الأزمة، أبلغ المحققين بأنه لم تكن لديه نية إخفاء جزء من مستحقاته المالية في الإقرارات الضريبية، ونفى المزاعم الموجهة له.

وكانت الهيئة نقلت أمس الأول عن المسؤول التنفيذي السابق في نيسان جريج كيلي، الذي اعتقل مع غصن، دفاعه عن مستحقات غصن التي تشمل الراتب والمكافآت، قائلاً إنه جرى بحثها مع مسؤولين آخرين ودفعت بشكل مناسب.


وأقالت نيسان كلاً من غصن وكيلي الخميس الماضي، وقال مصدر مطلع إن الشركة المصنعة للسيارات تهدف إلى اختيار رئيس جديد لمجلس الإدارة في غضون شهر أو شهرين، وأنها تأمل في الانتهاء من ذلك قبل الاجتماع المقبل لمجلس إدارتها المقرر في 20 ديسمبر المقبل.


ويقول مدعون يابانيون إن غصن وكيلي تآمرا لعدم الكشف عن حوالي نصف المستحقات المالية التي حصل عليها غصن من عمله في نيسان على مدى خمس سنوات منذ عام 2010، وقدرها عشرة مليارات ين (88 مليون دولار). وأشارت الشركة أيضاً إلى مخالفات أخرى عدة.