السبت - 15 يونيو 2024
السبت - 15 يونيو 2024

قانون بإنشاء شركة مياه وكهرباء الإمارات

أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، بصفته حاكماً لإمارة أبوظبي، القانون رقم (20) لسنة 2018، بشأن تأسيس شركة مياه وكهرباء الإمارات «شركة مساهمة عامة».وبموجب القرار ستحل شركة مياه وكهرباء الإمارات محل شركة أبوظبي للماء والكهرباء (أدويك)، وتندرج تحت مؤسسة أبوظبي للطاقة.

وسيمهد إطلاق شركة مياه وكهرباء الإمارات الطريق لانضمام الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء للشركة الجديدة، بهدف توحيد جهود إنتاج المياه وتوليد الكهرباء في إمارة أبوظبي، وفي إمارات الدولة التي تخدمها الهيئة الاتحادية.

وسيتم توحيد جهود إنتاج المياه وتوليد الطاقة بين الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، وشركة مياه وكهرباء الإمارات، ويجري العمل حالياً على إنجاز اتفاقيات العمل التكاملي بين المؤسستين.


وستتولى شركة الإمارات عند إنجاز الاتفاقيات المشتركة مع الهيئة شراء وبيع وتخطيط وتنظيم وإدارة العرض والطلب والتبادل التجاري للطاقة الإنتاجية للماء والكهرباء في إمارة أبوظبي، ومعظم إمارات الدولة.


وستعمل شركة مياه وكهرباء الإمارات، التي ستتخذ من أبوظبي مقراً لها، على تقديم خدمات إنتاج المياه وتوليد الطاقة، وفقاً لأعلى معايير الشفافية والاعتمادية وبتكلفة تنافسية في إمارة أبوظبي والإمارات الشمالية.

وستعمل الشركة، التي تسعى نحو رفع كفاءة إنتاج المياه وتوليد الطاقة في الدولة بصفتها مؤمِّناً وحيداً لأي طاقة إنتاجية للماء والكهرباء لضمان تغطية الاحتياجات المتوقعة من الماء والكهرباء في إمارة أبوظبي وإمارات ومدن الدولة، التي تعمل بها الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء.

وقال وزير الطاقة والصناعة، رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، سهيل المزروعي: «نحن اليوم على أعتاب مرحلة جديدة لتوحيد جهود إنتاج وإدارة الطلب على المياه والطاقة في الإمارات».

وأوضح أن خدمات الشراكة ستغطي معظم إمارات ومدن الدولة، وستقدم خدماتها لشريحة كبيرة من إجمالي المستفيدين من خدمات الماء والكهرباء في الدولة، ما يعزز قدرة الشركة على فتح المجال لمزيد من الاستثمار في هذا القطاع الحيوي، ويمكنها من إدارة عمليات الإنتاج بكفاءة عالية وبأسعار تنافسية.

بدوره، قال رئيس دائرة الطاقة في أبوظبي، المهندس عويضة المرر، إن الشراكة ستتيح فرصة مثالية للاستفادة من تجربة أبوظبي وتوحيد الجهود وتحقيق الاستخدام الأمثل للموارد والخبرات لتقديم أفضل الخدمات للوطن والمواطنين والمقيمين.

وبعد توحيد جهود الشركة والهيئة، ستغطي الشركة احتياجات المياه والطاقة في معظم مناطق الدولة، وستتولى مسؤولية إنتاج أكثر من 80 تيراواط من الكهرباء و1.2 مليار متر مكعب من المياه في الدولة سنوياً.

وستشرف على إنجاز واستكمال مشاريع الطاقة والمياه قيد التطوير، التي ستسهم بمنظومة قادرة على توفير مليار غالون من المياه المحلاة يومياً، وأكثر من 25 غيغاواط من الكهرباء عند استكمالها.