الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
No Image Info

مليون درهم استرداد يومي لـ «مضافة السائحين»

بلغ المعدل اليومي لمعاملات رد الضريبة للسائحين 3.8 آلاف معاملة يومياً لرد ضريبة المضافة للسائحين، في حين بلغ معدل الاسترداد اليومي للضريبة للسياح 925 ألف درهم، بينما بلغ عدد متاجر التجزئة المرتبط إلكترونياً بالنظام نحو 6903 متاجر وفق تقرير نتائج تشغيل المرحلة الأولى من النظام الإلكتروني لرد الضريبة اعتباراً من الثامن عشر من شهر نوفمبر الماضي عبر مطارات أبوظبي ودبي والشارقة الدولية.

وبحث مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للضرائب أمس برئاسة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس مجلس إدارة الهيئة الإجراءات الجاري تنفيذها لاستكمال تجهيزات البنية التقنية للمرحلة الثانية من النظام الإلكتروني لرد ضريبة القيمة المضافة للسياح التي ستصبح جاهزة للعمل اعتباراً من السادس عشر من شهر ديسمبر الحالي لتمكين السياح القادمين من خارج الدولة من استرداد الضريبة من خلال مطارات الدولة الأخرى والمنافذ البرية والموانئ البحرية التي سيُطبق فيها النظام.

ويتم من خلال آلية رد الضريبة للأعمال الزائرة تطبيق مبدأ المعاملة بالمثل وذلك من خلال التعاون مع الدول التي ترد ضريبة القيمة المضافة للأعمال الإماراتية الزائرة لديها حيث سيتم المعاملة بالمثل برد الضريبة للأعمال الزائرة للإمارات من تلك الدول.

واعتمد المجلس آلية تقسيم ضريبة المدخلات المتعلقة بالتوريدات المختلطة والتي تشمل الأنشطة الخاضعة والمعفية إذا كانت الضريبة مدفوعة عن سلع أو خدمات خلال فترة ضريبية معينة للقيام بتوريدات تتيح حق الاسترداد وفقاً للضوابط الواردة باللائحة التنفيذية للمرسوم بقانون اتحادي بشأن ضريبة القيمة المضافة.

وتعتمد الآليات على معايير تتعلق بضريبة المخرجات، والمعاملات الخاضعة للضريبة، ومساحة الأعمال، وتقسيم القطاعات وفقاً لعدد الموظفين وضريبة المخرجات.

واطلع مجلس إدارة الهيئة على الاستعدادات النهائية لإطلاق نظام «وضع علامات مميزة على التبغ ومنتجاته» اعتباراً من بداية الشهر المقبل، والالتزامات المطبقة على مستوردي ومنتجي السجائر حيث سيتم توسيع نطاق النظام تدريجياً ليشمل كافة منتجات التبغ التي سيتم تتبعها إلكترونياً منذ إنتاجها حتى وصولها للمستهلك النهائي لضمان الالتزام الكامل بسداد الضريبة الانتقائية المستحقة على التبغ ومنتجاته ومكافحة التهريب والمنتجات المهربة.
#بلا_حدود