الاثنين - 02 أغسطس 2021
الاثنين - 02 أغسطس 2021
No Image Info

مقترح فرنسي بدمج شركتي رينو ونيسان

اقترحت الحكومة الفرنسية دمج شركتي رينو إس إيه الفرنسية ونيسان موتور اليابانية لصناعة السيارات، في خطوة قد تجعل الشركتين تحت قيادة شركة قابضة واحدة.

وأفادت وسائل إعلام يابانية أمس أن وفداً يشمل مدير رينو المكلف من قبل الحكومة الفرنسية مارتين فيل، التقى بمسؤولين يابانيين في طوكيو لمناقشة الخطط المتعلقة بالدمج.

وأضافت أن رينو تريد تعيين الرئيس المقبل لنيسان بعد إلقاء القبض على رئيسها السابق كارلوس غصن.

ويُتهم غصن بارتكاب مخالفات مالية من الممكن أن تصل عقوبتها إلى السجن لعقود، وهو متهم بتعمد خفض راتبه من نيسان بواقع عشرات الملايين من الدولارات، إضافة إلى نقل خسائر تجارية للشركة.

وقالت نيسان إن غصن أساء استخدام أموال الشركة، وقام بتعيين شقيقته في منصب مستشار.

وذكرت وكالة بلومبيرغ أن نيسان تفكر في إلغاء منصب رئيس الشركة في إطار جهودها لإعادة بناء حوكمة الشركة.

وأشارت إلى أن غصن كان يدرس إمكانية دمج الشركتين قبل اعتقاله.

وأضافت أن التوتر بين نيسان ورينو تصاعد على خلفية نفوذ كل منهما في مجلس إدارة الأخرى، حيث إن رينو تمتلك أسهماً تقدر بنحو 43 في المئة من نيسان، التي تمتلك بدورها 15 في المئة من الشركة الفرنسية.

وقد تضرر التحالف بين نيسان ورينو منذ إلقاء القبض على غصن.
#بلا_حدود