السبت - 20 أبريل 2024
السبت - 20 أبريل 2024

الإمارات الثالثة عالمياً في مؤشر أجيليتي اللوجستي للأسواق الناشئة

الإمارات الثالثة عالمياً في مؤشر أجيليتي اللوجستي للأسواق الناشئة
حلت الإمارات الأولى عربياً والثالثة عالمياً على مؤشر أجيليتي اللوجستي للأسواق الناشئة 2019، للسنة الخامسة على التوالي، في حين تصدرت الدولة المرتبة الأولى ضمن المؤشر الفرعي لمقومات الأعمال.

وأرجعت أجيليتي التفوق الإماراتي إقليمياً إلى حجم الاستثمارات الضخمة التي ضخت في قطاعات الموانئ والمطارات وشبكة الطرقات السريعة والسكك الحديدية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي لشركة أجيليتي الذي عقدته في دبي، اليوم الاثنين، وشهد إطلاق مؤشر أجيليتي اللوجستي للأسواق الناشئة، الذي اعتمدت فيه على استبيان آراء أكثر من 500 من المختصين العاملين في قطاع سلاسل الإمداد.


ورصدت أجيليتي ارتفاع نسبة التفاؤل لدى كبار المسؤولين في القطاع حيال آفاق نمو الأسواق الناشئة خلال العام الجاري، مع تحفظات حول التوترات التجارية والتقلبات في مجال العملات وأسعار الفائدة وخروج بريطانيا المرتقب من الاتحاد الأوروبي، الذي يمكن أن يؤدي إلى أزمة تحمل آثاراً سلبية واسعة النطاق.


وقال الرئيس التنفيذي لشركة أجيليتي أبوظبي، باسل الدباغ، إن قطاع اللوجستيك ينمو بشكل جيد في الدولة بنسبة تراوح ما بين سبعة إلى عشرة في المئة.

وأضاف في تصريح خاص لـ «الرؤية»، أن القطاع يستفيد كثيراً من حركة التجارة القوية بين الدولة ومختلف دول العالم، فضلاً عن الاستثمارات الكبيرة التي تم ضخها لتحديث وتطوير البنية التحتية للقطاع. لافتاً إلى أن أجيليتي تزيد من حجم استثماراتها في الدولة، حيث قررت استثمار نحو 125 مليون درهم في أبوظبي.

وقدر عدد الشركات العاملة في المناطق الحرة في الدولة بنحو 20 ألف شركة من بينها 7000 شركة في المنطقة الحرة بجبل علي، تنتمي إلى أكثر من 30 دولة، مشيراً إلى أن أعداد الشركات المختصة في اللوجستيك في الدولة تصل إلى نحو 300 شركة.

وحول حصة قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة من القطاع ككل أوضح الدباغ أن نحو 80 في المئة من الشركات العاملة في قطاع اللوجستيك تعود إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وشدد على أن مبادرة الحزام والطريق الصينية سيكون لها آثار إيجابية في الإمارات، مشيراً إلى أن 64 في المئة من المسؤولين التنفيذيين المستطلعة آراؤهم قالوا إن المبادرة ستعمل على تعزيز النمو والنشاط التجاري الصيني، بينما يعتقد 41.4 في المئة منهم فقط أنها ستساعد الأسواق الناشئة الأخرى.