الجمعة - 01 مارس 2024
الجمعة - 01 مارس 2024

الوجه بديل لبطاقات دفع المشتريات

الوجه بديل لبطاقات دفع المشتريات

تستخدم عدة سلاسل تجارية في الصين الآن أنظمة الدفع بالتعرف على الوجه عبر نظام تينسنت (ويشات باي) أو علي بابا (علي باي)، وفقاً لصحيفة لوموند الفرنسية.

وقالت الصحيفة إن السيدة لو شانهو البالغة من العمر 28 عاماً، تقوم بمسح مشترياتها من سوبر ماركت كارفور الواقع في حديقة تسونغشان في مدينة شانغهاي ثم تمسح وجهها مسددة المبلغ المطلوب على شاشة نظام الدفع بالتعرف على الوجه وتخرج فيما كانت طوابير من الناس تنتظر أمام صناديق الدفع التقليدية.

وتتعرف شاشة نظام الدفع حيث توجد كاميرتان صغيرتان في أعلاها، على الشخص الذي يجب أن يكون مسجلاً مسبقاً، وتعرض عليه المبلغ المطلوب، ليدخل الأرقام الأربعة الأخيرة من رقم هاتفه على نظام الدفع المقدم من شركة ويشات باي، التابعة لمجموعة تينست للإنترنت وبعد ذلك ينصرف.

وبعد عامين من الاختبارات على ارض الواقع، أصبحت عملية الدفع عن طريق التعرف على الوجه تقنع عدداً كبيراً من المتاجر في الصين.

وتقدر كارفور أن 20 في المئة من المدفوعات سيتم إجراؤها باستخدام هذه التكنولوجيا في غضون سنتين أو ثلاث سنوات.

ويلاحظ أن هذا النظام أصبح شبه معتاد في الصين حيث بات يستخدم في الخدمات المصرفية وأدوات البيع الآلية والدخول إلى المساكن المتصلة وحتى للتسجيل في الفنادق.

ومنذ بضعة أشهر، اختبرت كل من مدينة شنتشن، التي تعدّ عاصمة التكنولوجيا في الصين وتقع قبالة هونغ كونغ، وكذلك مدينة جينان، الواقعة بين بكين وشانغهاي، نظام التعرف على الوجه لاستبدال التذاكر على بعض خطوط المترو.

وبالنسبة للمستهلكين، تتمثل ميزة نظام الدفع بالتعرف على الوجه بأنه يتيح لهم التسوق من دون حمل محفظة أو هاتف ذكي وهذه ميزة من الميزات التي يعد بها إنترنت الأشياء.