الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021
No Image Info

ارتفاع إصدار الصكوك العالمية للعام الرابع على التوالي

صرحت وكالة موديز لخدمة المستثمرين في تقرير نشرته اليوم بأن إصدار الصكوك (السندات الإسلامية) قد يرتفع بنسبة 6 في المئة أي إلى نحو 130 مليار دولار هذا العام، وهي زيادة سنوية للعام الرابع على التوالي.

وقال نيتيش بوجناغاروالا، نائب رئيس وكالة موديز ومسؤول ائتمان أول: »ساعد النشاط المتزايد في المملكة العربية السعودية وماليزيا في حجم إصدار قوي للصكوك بلغ قدره 87 مليار دولار في الأشهر الستة الأولى، حيث قلل ذلك من احتياجات التمويل. ولذلك فإننا نتوقع أن يتراوح حجم الإصدارات في النصف الثاني إلى حوالي 43 مليار دولار، على الرغم من أن ماليزيا ودول مجلس التعاون الخليجي، ولا سيما المملكة العربية السعودية، ستواصل إصدارها بانتظام».

وتواصل الحكومات عبر أسواق التمويل الإسلامي الأساسية (ماليزيا وإندونيسيا ودول مجلس التعاون الخليجي) تعديل مزيج التمويل، ما يدعم النمو طويل الأجل في حجم الصكوك. ويعكس هذا التغيير التقارب والصلة العميقة لهذه البلدان فيما يتعلق بالتمويل الإسلامي، ورغبة حكوماتها في تعزيز الخدمات المصرفية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية. كما يدعم كلاً من الطلب المتزايد على الصكوك من البنوك الإسلامية في أسواقها المحلية، وإصدار البنك المركزي في أسواق التمويل الإسلامي الأساسي زيادة إصدار السندات الإسلامية.

وتتوقع موديز دخول بعض الحكومات الأفريقية إلى السوق، حيث أنشأت مصر لجنة للرقابة الشرعية في أبريل للإشراف على إصدار الصكوك. وفي حين أن سوق الصكوك الخضراء في مراحله الأولى، فمن المحتمل أن تتسارع عملية الإصدار مع الجهود المبذولة لمكافحة تغير المناخ، مع الاستفادة من معاملات الصكوك الخضراء الأولية في ماليزيا وإندونيسيا.

#بلا_حدود