الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021
No Image Info

4.6 % نمو الناتج المحلي للإمارات في 2020

توقع تقرير شركة المزايا القابضة قدرة اقتصاد الإمارات على تحقيق نمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة لا تقل عن 4.6 في المئة خلال العام المقبل 2020، وصولاً إلى 1.59 تريليون درهم مقارنة بـ 1.52 تريليون درهم خلال العام الجاري.

وأشار التقرير إلى أن مساهمة القطاعات غير النفطية ستصل إلى 1.17 تريليون درهم من إجمالي الناتج المحلي في العام الحالي، ما يرجح تحقيق معدلات نمو تصل إلى 2.9 في المئة نهاية عام 2019، موضحاً أن هذه القطاعات تشكل داعماً رئيساً لقطاعات الأصول طويلة الأجل، فيما ينتظر القطاع العقاري المزيد من السيولة الاستثمارية والاستقرار الاقتصادي ليعاود الانتعاش.

وستكون القطاعات غير النفطية في مقدمة القطاعات الأكثر الاستفادة من وتيرة الأنشطة التي تسبق الحدث العالمي "إكسبو 2020"، وبشكل خاص قطاعات البناء والتشييد، إضافة إلى السياحة والنقل والاتصالات والتجارة، فيما أشارت التوقعات إلى أن الحدث سيرفع من الناتج المحلي الإجمالي (الحقيقي) للدولة ليصل إلى ثلاثة في المائة خلال عام 2021، ليعكس النشاط المتواصل للقطاعات غير النفطية، إضافة إلى توقعات إيجابية حيال أسواق النفط العالمية وعوائدها خلال الفترة نفسها.

وقال التقرير إن فعاليات إكسبو 2020 تشكل فرصة استثنائية للقطاع الصناعي لنقل التكنولوجيا والمعرفة والابتكار على المستوى العالمي، وتطوير جودة المنتجات المحلية ورفع قيم المنافسة في المستقبل.

وأشار إلى أن إجمالي الاستثمارات المتراكمة في القطاع الصناعي بلغ نحو 480 مليار درهم بنهاية عام 2018، فيما تتواصل الجهود لرفع قيم الاستثمارات تماشياً مع الاستراتيجية الوطنية للتنمية الصناعية 2030، لرفع مساهمة القطاع الصناعي إلى 20 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2030.

وأضاف التقرير أن الوصول إلى حالة من التكامل بين حاجة السوق العقارية والطلب يعد من أكثر التحديات التي تواجهها الأسواق العقارية الناضجة، موضحاً أن سوق العقارات في الإمارات يعد من الأسواق المتقدمة والمتوازنة، على الرغم من التقلبات وحالة التصحيح التي يشهدها.

#بلا_حدود