الخميس - 15 أبريل 2021
الخميس - 15 أبريل 2021
خلال الاجتماع عبر تقنية الفيديو. (الصورة من المصدر)

خلال الاجتماع عبر تقنية الفيديو. (الصورة من المصدر)

18 ألف منزل جديد بنظام الاتصالات للإنذار المسبق «حصنتك» خلال 2020

تنجز اتصالات بالتنسيق مع إدارة الدفاع المدني بوزارة الداخلية خلال 2020 توصيل 18 ألف منزل داخل الدولة بنظام الاتصالات المتطور حصنتك الخاص بالإنذار المبكر ضد الحرائق الذي يرتكز على أحدث التقنيات الذكية وأنظمة الاستشعار ليتم ربط المساكن مع غرف عمليات الدفاع المدني بالدولة، وضمان الاستجابة الآنية والسريعة لجميع إنذارات الحرائق، حفاظاً على الأرواح والممتلكات.

وأوضحت اتصالات خلال مؤتمر صحفي عن بُعد للإعلان عن اتفاقية تفـاهم مع «برنامج الشيخ زايد للإسـكان» بهدف ربط الفلل السكنية التابعة للبرنامج بالنظام المتطور بأن عدد المنازل التي تم ربطها مسبقاً بلغ 15 ألف منزل تقريباً بمعدل 1500 منزل شهرياً

من جانبه قال مدير عام شؤون الإطفاء والحماية والسلامة في القيادة العامة للدفاع المدني العميد محمد عبدالله النعيمي خلال المؤتمر بأن النظام قد حقق خطوات واسعة لربط المنازل خلال الفترة الماضية ما يرفع من عوامل السلامة والأمن لمساكن المواطنين والمقيمين، فيما نوَّه بأن وزارة الداخلية قد أعدت دراسة شاملة رفعتها إلى الحكومة لتعديل أحكام قانون الدفاع المدني واعتماد إلزامية التوصيل بالنظام في كافة المنازل والبنايات في الإمارات، حيث تنجز حالياً المراحل النهائية لإعداد قرار إلزامي بإدراج النظام في كافة الوحدات السكنية.

ووفق خطة النظام سيتم ربط 400 ألف منزل خلال 10 سنوات تقريباً في مختلف أنحاء الإمارات وتم إنجاز 15 ألف منزل بالفعل حتى الآن منذ إطلاق النظام، منها 6700 منزل تمت في النصف الأول من العام الجاري.

فيما أوضح المدير التنفيذي للشؤون الهندسية في برنامج الشيخ زايد، محمد المنصوري، بأن الاتفاقية الجديدة التي سيتم تنفيذها على مدار النصف الثاني تعنى بإنجاز التوصيل للوحدات التي ينفذها برنامج الشيخ زايد وتشمل 960 فيلا سكنية بمشروع «بطين السمر» في إمارة رأس الخيمة، و818 فيلا سكنية بمشروع «السيوح 16» بإمارة الشارقة.

من جانبه أشار النائب الأول للرئيس لقطاع المؤسسات الحكومية في «مجموعة اتصالات» عبدالله إبراهيم الأحمد إلى حرص المجموعة على دعم كلفة توصيل النظام إلى أصحاب المنازل، حيث انخفضت الأسعار ما بين 10 إلى 15% منذ بدء تطبيق النظام حتى الآن.

فيما أضاف باعتماد ربط المنازل بالنظام عبر شبكة الإنترنت بما يسهل انسيابية واضحة للشبكة وعدم التقيد بإنشاء شبكات أرضية مكلفة وغير ملائمة لسرعة الاستعدادات والإبلاغ الفوري عبر الإنذار المبكر.

وتقوم اتصالات بإجراء المسوحات الميدانية اللازمة وتصميم الأنظمة وتوفير الأجهزة وتركيبها، ومن ثم تجهيزها واختبار الأنظمة الآلية وحساسات الحريق والحرارة الملحقة بها، وتشمل العناصر الأخرى للمنظومة عمليات الاستشعار عن بُعد، وإدارة أنظمة السلامة وأجهزة الإنذار والمتابعة وتعمل المنظومة باستخدام التقنيات الرقمية المتطورة لحماية المنازل السكنية بنظم الذكاء الاصطناعي لتوفير أعلى مستويات السلامة في كافة أرجاء الدولة.

#بلا_حدود