الاحد - 11 أبريل 2021
الاحد - 11 أبريل 2021
 مؤتمر للمدير العام الجديد لكل من الفطيم تويوتا والفطيم لكزس آندي بارات.

مؤتمر للمدير العام الجديد لكل من الفطيم تويوتا والفطيم لكزس آندي بارات.

«تويوتا» تستحوذ على 34.3% من سوق السيارات بالإمارات

تستحوذ الفطيم تويوتا على نحو 34.3% من سوق السيارات في الإمارات بنهاية فبراير من العام الجاري بزيادة قدرها 0.2% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي وفق بيان صادر عن شركة اليوم.

وأسهمت الطرازات الجديدة التي انضمت إلى محفظة الفطيم تويوتا بمعظم الزيادة في الحصة السوقية، حيث نمت مبيعات هايلاندر (+2.8%) وسي إتش آر (+6.7%) على أساس سنوي.

وقالت الشركة، خلال مؤتمر للمدير العام الجديد لكل من الفطيم تويوتا والفطيم لكزس، آندي بارات: «في أعقاب التكيّف السريع مع الاضطرابات التي لحقت بالعالم العام الماضي وطالت آثارها قطاع السيارات حول العالم، بدأت مجموعة السيارات في الفطيم عام 2021 انطلاقاً من رغبتها المستمرة في تحقيق الاستقرار لأعمالها ومواصلة تعافيها ونمو حصتها في السوق»، معلنة عن بداية قوية هذا العام لاثنين من شركات السيارات «تويوتا» و«لكزس».

وحققت تويوتا سي إتش آر نقلة نوعية مفاجئة في سوق السيارات الرياضية الصغيرة متعددة الاستعمالات عندما طُرحت في الإمارات خلال مايو، حيث ساهمت بتحقيق مبيعات قوية خلال عام 2020 وصولاً إلى الأشهر القليلة الأولى من العام الجديد، كما أثبتت «هايلاندر» إمكانية تزويد السيارات الكبيرة بخواصّ صديقة للبيئة، وهي واحدة من بين 5 طرازات كهربائية هجينة تطرحها الفطيم تويوتا.

وأضافت الشركة، في بيانها: «تحافظ سيارات البيك أب على هيمنتها في سوق الإمارات العربية المتحدة، وارتفعت حصّتها إلى 48% بزيادة 16.8% قياساً بشهر فبراير 2020، حيث تفوقت مبيعات تويوتا هايلكس، التي توفرت للبيع بالتجزئة لأول مرة عام 2020، بنسبة 13% على مبيعات فبراير 2020».

وبالنسبة لسيارات «لكزس»، فقد نمت حصتها من السوق ضمن فئتها بنحو 2% لتصل نهاية فبراير من العام الجاري إلى 20% مقارنة بـ18% نهاية يناير.

وتعتبر سيارة لكزس إل إكس 570 الرياضية ومتعددة الاستخدامات المساهم الرئيسي في المبيعات، إذ تواصل هيمنتها على قسم كبير من السوق بحصّة أكثر من 50%، بارتفاع 3% عن يناير 2021.

ووفق بيان الشركة، تزامن إطلاق سيارة لكزس آي إس سيدان الجديدة كلياً في يناير 2021 بزيادة ملحوظة في مبيعات سيارات السيدان الرياضية ذات الحجم المتوسط بنسبة أكثر من 63%، فيما ارتفعت حصّتها السوقية بنسبة 17% بين شهري يناير وفبراير 2021، بالمقارنة مع مبيعات عام 2020.

وفي يناير 2021، انضمت إل سي المكشوفة الجديدة إلى تشكيلة سيارات لكزس، وسرعان ما استقطبت مبيعات متميزة حققت من خلالها حصّة سوقية بنسبة 7% في أول شهرين من المبيعات.

وأفاد مدير عام الفطيم لكزس والفطيم تويوتا، آندي بارات، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في دبي: «بالرغم من التحديات وتباطؤ حركة بيع السيارات في المنطقة، عزّزت مجموعة السيارات في الفطيم مبيعاتها عبر اثنتين من علاماتها التجارية الرئيسية على خلفية طرح منتجات مبتكرة طال انتظارها».

وأضاف: «قدمت العلامتان التجاريتان حلولاً ملكية جديدة ومبتكرة، مثل البيع بالتجزئة، والتأجير التجاري، والتي تزوّد المتعاملين بخيارات متنوعة تلبي طلباتهم في التنقل وتناسب احتياجاتهم المالية».

وأشار إلى أن تويوتا تستحوذ على الحصة الأكبر من سوق السيارات المحلي بنسبة تصل إلى 34.3%، فيما يمكن أن تتجاوز حصة الفطيم للسيارات الـ50% عند الحديث عن كافة العلامات.

كما أشار إلى تحسن حركة المبيعات والطلب على السيارات خلال الوقت الراهن، الأمر الذي يتأثر بشكل إيجابي مع عودة حركة الاقتصاد إلى طبيعتها بشكل تدريجي.

#بلا_حدود