الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

العقوبات على إيران وفنزويلا تبقي النفط قرب القمة في 10 أسابيع

تراوحت أسعار النفط قرب أعلى مستوياتها في 10 أسابيع اليوم عند 56.6 دولار للخام الأمريكي الخفيف و66.6 لخام برنت بفعل تخفيضات المعروض التي تقودها أوبك والعقوبات الأمريكية على فنزويلا وإيران.

ويذكر أن أوبك تعتزم حجب نحو 1.2 مليون برميل يومياً من النفط، ضمن استراتيجية تستهدف تقليل المعروض في الأسواق.

وتواصل الولايات المتحدة تضييق الخناق على نظام الرئيس الفنزويلي مادورو، إذ أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون أمس أن بلاده ستفرض عقوبات على أي مؤسسات أجنبية تساعد في تمويل رئيس فنزويلا الذي لا تعترف به واشنطن.

وتبدي معظم المؤسسات المالية تفاؤلاً إزاء توقعات أسعار النفط، حيث ترجّح مؤسسة فيتش أن يبلغ متوسط سعر برنت 73 دولاراً للبرميل العام الجاري، فيما تتوقع المؤسسة ذاتها أن تبلغ أسعار النفط 80 دولاراً في 2020 وأن تتراوح بين 82 و84 دولاراً في 2021.

وفي المقابل، تشير تقديرات محللين استطلعت بلومبيرغ آراءهم إلى أن متوسط سعر برنت في العام الجاري سيبلغ 66.9 دولار وفي العام 2020 70 نحو دولاراً.

ومن جهته، أكد المحلل المالي وليام بارد أن توقع أسعار النفط «لعبة خطرة»، مؤكداً أنه غالباً ما تعاكس الأسعار توقعات أعرق المؤسسات المالية في العالم.

كما لفت إلى أن أسعار النفط في الوقت الراهن خاضعة لعوامل خاصة كالعقوبات على إيران، وقرارات أوبك، ولا تخضع للتطور الطبيعي للعرض والطلب في الأسواق.

كما يذكر أن أسعار البنزين في الإمارات مربتطة بأسواق النفط العالمية ولها تاثير مباشر في إنفاق المستهلكين.

#بلا_حدود