الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021
No Image Info

الشركات المتوسطة في ألمانيا تعاني من نقص العمالة الماهرة

كشفت دراسة حديثة أن الشركات المتوسطة في المدن الكبيرة بألمانيا تعاني من مشكلات أقل من نظيراتها في المناطق الريفية فيما يتعلق بنقص العمالة الماهرة.

وبحسب بيانات الدراسة التي أجراها بنك التنمية المملوك للدولة، يتوقع 70 % من الشركات الصغيرة والمتوسطة في المناطق الريفية مواجهة صعوبات في العثور على عمالة مناسبة، بينما بلغت نسبة الشركات التي تتوقع ذلك في المدن الكبيرة 54 %.

وبوجه عام، يخشى ثلثا الشركات المتوسطة مواجهة مشكلات في توظيف عمالة ماهرة خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وأشارت الدراسة، التي نُشرت نتائجها أمس، إلى أن الشركات الصغيرة والمتوسطة في المدن الكبيرة، التي يبلغ عدد سكانها 100 ألف نسمة على الأقل، أكثر نجاحاً في المنافسة على العمالة الماهرة الضئيلة، حيث تستطيع جذب موظفين من مناطق أخرى على نحو أكثر مقارنة بالشركات في المناطق الريفية، وعزت الدراسة ذلك إلى أن المدن أكثر جاذبية لكثير من الموظفين.

وبحسب الدراسة، لدى 44 % من الشركات المتوسطة في المدن الكبيرة موظفون يضطرون للسفر يومياً إلى عملهم، بينما تبلغ هذه النسبة في المناطق الريفية 26 % فقط.

#بلا_حدود