الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021
No Image Info

133.6 مليار دولار مساهمة قطاع السياحة والسفر في الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة الشرق الأوسط



تشير البيانات الصادرة عن المجلس العالمي للسفر والسياحة، إلى ارتفاع مساهمة قطاع السياحة والسفر في الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة الشرق الأوسط إلى 133.6 مليار دولار، وبنسبة 4.2% سنوياً بحلول عام 2028.

ويتصدر معرض إكسبو 2020 دبي الذي يقام في الفترة من أكتوبر 2020 إلى أبريل 2021 مشهد الأحداث والفعاليات الكبرى في المنطقة باعتباره الحدث الأضخم على الإطلاق الذي يشهده العالم العربي، ومن المنتظر أن يشهد مشاركة 192 جناحاً وطنياً من مختلف أنحاء العالم، كما من المتوقع أن يجذب أكثر من 25 مليون زائر، بمعدل 145,000 زيارة في كل يوم من أيام المعرض الذي يمتد على مدى 173 يوماً.

وفي المملكة العربية السعودية، من المقرر أن تسهم التسهيلات الجديدة لمنح التأشيرات، إضافة إلى رؤية المملكة 2030 والمشاريع السياحية العملاقة في زيادة عدد السياح القادمين من خارج المملكة بنسبة 5.6٪ سنوياً حتى عام 2023.

ولمزيد من الترويج للسياحة غلى المنطقة، يستعد أبرز المندوبين في صناعة السفر من الشرق الأوسط للمشاركة في معرض سوق السفر العالمي لندن 2019، الذي ينطلق في الرابع من نوفمبر المقبل.

ووفقاً للبحث الذي أجرته كوليرز إنترناشيونال، فإنه من المتوقع أن تحتفظ المملكة المتحدة بمكانتها كواحدة من أكثر الوجهات الأوروبية المفضلة للزيارة بالنسبة لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي بما يعادل 890,000 رحلة بحلول عام 2023.

وقال مدير أول معرض سوق السفر العالمي في لندن سايمون بريس: "يُعزا جزء من نمو عدد رحلات السفر إلى المملكة المتحدة من منطقة الشرق الأوسط عموماً ودولتي الإمارات والسعودية على نحوٍ خاص إلى وجود أعداد كبيرة من المقيمين لا سيما أن الوجهات السياحية في المملكة المتحدة بثقافتها وتاريخها والعروض التي توفرها في قطاع التجزئة والضيافة الفاخرة تعد مألوفةً لسكان هذه المنطقة. إضافة إلى ذلك، ساهمت تسهيلات الحصول على التأشيرة السياحية وكذلك عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي التي أضعفت سعر صرف الجنيه الاسترليني في تشكيل حافز إضافي لدى السياح الشرق أوسطيين لزيارة المملكة المتحدة".

في هذا العام، يستعد معرض سوق السفر العالمي لندن، الحدث الرائد عالمياً في صناعة السفر والذي يحتفل بمرور 40 عاماً على انطلاقته لاستقبال 50,000 مشارك و5,000 شركة عارضة من 180 دولة حول العالم، حيث يتوقع المنظمون أن تحقق دورة عام 2019 نجاحاً استثنائياً مدعوماً بمشاركة كبيرة من العارضين من منطقة الشرق الأوسط.

وأضاف "على مدى العقد الماضي، حققت صناعة السياحة في الشرق الأوسط قفزات هائلة ونمواً بمقدار عشرة أضعاف، حيث شهدت المنطقة تطورات مذهلة ببناء أعلى الأبراج والفنادق في العالم، فضلاً عن تطوير البنية التحتية وبناء المدن الترفيهية ومعالم الجذب السياحي الحديثة التي باتت محط أنظار العالم بأسره.

#بلا_حدود