الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021
No Image Info

وزير التجارة اللبناني يطلب من المركزي خفض الفائدة إلى النصف

طلب وزير التجارة في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية منصور بطيش من حاكم مصرف لبنان والبنوك التجارية، خفض أسعار الفائدة بنحو النصف تقريباً في إطار إجراءات لإنهاء الأزمة المالية.

وقال بطيش إن حاكم مصرف لبنان رياض سلامة أشار إلى بيانات تظهر أن المودعين سحبوا 4 مليارات دولار إلى بيوتهم من المصارف منذ سبتمبر.

واستبعد بطيش خلال اجتماع عقد في قصر الرئاسة لبحث علاج الأزمة المالية خفض قيمة الودائع أو التلاعب بسعر العملة الرسمي.

وقال "طلبنا تخفيض معدلات الفوائد بالليرة اللبنانية والدولار بحدود 50%، وهي خطوة مهمة لأنها تخفض العبء على الاقتصاد والدين العام."

وأضاف بطيش أن الاجتماع بحث مقترحات لتأمين تمويل الواردات الأساسية مثل المواد الغذائية والأدوية والمواد الخام وآليات تريح الناس من ناحية القبض بالعملات الموجودة.

وقال مصدر حكومي ومصدر مصرفي رفيع إن مصرف لبنان سيعلن حزمة إجراءات أوائل الأسبوع تشمل خفض سعر الفائدة 50% تقريباً لتحفيز الاقتصاد وخفض كلفة الاقتراض.

وبدأت البنوك التجارية في عرض أسعار فائدة مرتفعة بلغت 14% على الودائع طويلة الأجل في وقت سابق من العام الجاري.

واستخدم مصرف لبنان أسعار الفائدة العالية لجذب الدولار من البنوك التجارية والحفاظ على الأوضاع المالية للحكومة. ويواجه لبنان أحد أكبر أعباء الدين العام في العالم.

وخارج البنوك يحتج الناس على سياسات مصرف لبنان التي يقولون إنها أوقفت تقديم قروض للمواطنين العاديين بعد ارتفاع أسعار الفائدة.

ومنذ اندلاع الاحتجاجات عبر لبنان في 17 أكتوبر تزايدت الضغوط على النظام المالي، حيث فرضت البنوك قيوداً صارمة على سحب الدولار والتحويلات وسط مخاوف من هروب رأس المال وحدوث نقص حاد في الدولار.

#بلا_حدود