الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021
No Image Info

الاحتياطي الأجنبي لمصر يسجل مستوى قياسياً جديداً في نوفمبر

أعلن البنك المركزي المصري، عن ارتفاع صافي الاحتياطيات الدولية بنهاية شهر نوفمبر الماضي بنسبة 0.24% على أساس شهري بقيمة 108 ملايين دولار.

وأوضح المركزي المصري في بيان مساء أمس، أن صافي الاحتياطي بلغ 45.354 مليار دولار بنهاية نوفمبر الماضي ( كأعلى مستوى في تاريخه)، مقابل 45.246 مليار دولار بنهاية أكتوبر السابق له.

وعلى أساس سنوي، ارتفع الاحتياطي الأجنبي لمصر بنحو 1.88% بقيمة 841 مليون دولار، مقابل 44.51 مليار دولار في نوفمبر 2018.

يذكر أن البنك المركزي المصري وقع في أكتوبر الماضي على هامش اجتماعات صندوق النقد الدولي بواشنطن اتفاقيات تجديد الودائع السعودية لديه.

وكان احتياطي مصر من النقد الأجنبي يبلغ نحو 36 مليار دولار قبل ثورة يناير عام 2011، قبل أن يستنزف خلال السنوات الماضية؛ بسبب ضعف مصادر الدولار وعلى رأسها الاستثمارات الأجنبية المباشرة والسياحة.

وبعد قرار التعويم شهد الاحتياطي الأجنبي لمصر موجة ارتفاعات كبيرة ليسجل مستويات قياسية.

وفي 3 نوفمبر 2016، قرر البنك المركزي المصري تحرير سعر صرف الجنيه مقابل العملات الأجنبية، ليتم تحديد السعر وفق آليات العرض والطلب.

وتنفذ مصر برنامج إصلاح اقتصادي مع صندوق النقد الدولي منذ نوفمبر 2016، يضمن حصول الحكومة على 12 مليار دولار على مدى 3 سنوات.

#بلا_حدود