الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021
No Image Info

الطاقة النظيفة تتخطى الوقود الأحفوري في بريطانيا للمرة الأولى

قالت شبكة الكهرباء الوطنية البريطانية إن بريطانيا، مهد الطاقة المولدة من الفحم، أنتجت للمرة الأولى في 2019 كهرباء من مصادر نظيفة مثل الرياح والطاقة الشمسية والطاقة النووية أكثر مما ولّدته المحطات التي تعمل بالوقود الأحفوري.

وشيدت بريطانيا أول محطة كهرباء تعمل بالفحم في العالم في الثمانينات من القرن الماضي لتصبح المصدر الرئيس للكهرباء في البلاد والمحرك الأساسي للاقتصاد خلال القرن التالي.

وأضحت بريطانيا العام الماضي أول دولة ضمن مجموعة السبع تلتزم بالتخلص من الانبعاثات كلياً بحلول 2050، وفي نوفمبر يستضيف البلد محادثات المناخ الدولية التي ترعاها الأمم المتحدة في غلاسكو.


وتظهر البيانات أن الرياح والطاقة الشمسية والنووية والواردات أنتجت نحو 48.5% من الكهرباء في بريطانيا عام 2019، بينما أنتج الوقود الأحفوري نحو 43% وجاء الباقي من الكتلة الحيوية.

تنطوي زيادة إنتاج الطاقة النظيفة على تحول هائل عما كان عليه الوضع قبل عقدين حين كانت نسبة الوقود الأحفوري 75% من إنتاج الكهرباء.
#بلا_حدود