الخميس - 06 أغسطس 2020
الخميس - 06 أغسطس 2020
No Image

قضية كارلوس غصن.. 4 معلومات جديدة حول الملف

مع اقتراب الموعد الذي حدده الرئيس التنفيذي السابق لتحالف رينو-نيسان-ميتسوبيشي موتورز، كارلوس غصن لعقد مؤتمره الصحافي الأول بعد قصة هروبه المثيرة من اليابان، بدأت العديد من النقاط تتكشف حول كيفية وتداعيات ما بات يعرف بـ «الهروب الكبير».

وفي التقرير التالي نسلط الضوء على 4 نقاط تعد الأحدث في هذا الصدد:

- قائمة أسماء خططت لـ"انقلاب" على غصن


أفادت اليوم وكالة «بلومبرغ» أن غضن يعتزم الكشف، غداً الأربعاء في مؤتمره الصحافي، عن أسماء أشخاص قال إنهم وراء "انقلاب" أطاح به من رئاسة «التحالف» وأن من بين هؤلاء "بعض مسؤولي الحكومة اليابانية"، مشيرة إلى أن لديه أدلة ووثائق تثبت أن عملية إلقاء القبض عليه كانت مخططاً لإسقاطه لأنه كان يرغب في دمج "نيسان موتور" مع "رينو إس إيه".

- باريس لا تعلم

أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان الاثنين أنّه لا يعلم ما إذا كان غصن قد دخل إلى لبنان بجواز سفر فرنسي بعد فراره من اليابان.

وقال لودريان ردّاً على سؤال بشأن ما إذا كان غصن قد استخدم جواز سفر فرنسي للوصول إلى لبنان "ليس على حدّ علمي، ليست لدينا معلومات محدّدة بشأن هذا الموضوع".

- أمريكيان ساعدا في العملية

نقلت هيئة الإذاعة اليابانية (إن إتش كي) عن مصادر تحقيقية، أن السلطات اليابانية كشفت عن أن أمريكيين اثنين ساعدا غصن، على مغادرة اليابان.

وأشارت إلى أن غصن غادر منزله في طوكيو بمفرده بعد ظهر يوم 29 ديسمبر وسار لمسافة 800 متر إلى فندق حيث التقى بأمريكيين اثنين.

وأضافت أن الأمريكيين كانا قد وصلا إلى مطار كانساي الدولي في أوساكا في الصباح على متن طائرة خاصة، ونزلا في فندق قريب وكان معهما صندوق كبير ثم استقلا بعد ذلك قطاراً فائق السرعة من محطة شين أوساكا إلى محطة شيناجاوا في طوكيو.

وأوضحت أن غصن والأمريكيين استقلوا قطارا مزدحماً فائق السرعة من شيناجاوا إلى شين أوساكا ووصلوا إلى الفندق الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي، وبعد ساعتين، غادر الشخصان الفندق ومعهما صندوقين كبيرين بينما لم تتم مشاهدة غصن.

ولم يخضع الصندوقان الكبيران، اللذان تم إعلان أنهما يتعلقان بأدوات موسيقية، للفحص بأشعة إكس. ولم يفتح مسؤولو الجمارك الصندوقين. وأقلعت الطائرة المتجهة إلى تركيا الساعة 11:10 مساء، حسب وسائل إعلام محلية.

وتعتقد السلطات اليابانية أن غصن كان مختبئاً داخل أحد الصندوقين.

- اليابان على اتصال بلبنان

أكد كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوجا أن بلاده على اتصال بلبنان ودول أخرى معنية فيما يتعلق بخروج كارلوس غصن، مضيفاً «أبلغت لبنان بأن خروج غصن يدعو للأسف وأنها ستسعى إلى التعاون في سبيل كشف الحقيقة».
#بلا_حدود