الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021
No Image Info

"أكتيس" تتعاون مع "صندوق مصر السيادي" للاستثمار في الطاقة



وقع صندوق مصر السيادي وأكتيس، شركة الاستثمار المباشر في الأسواق الناشئة، مذكرة تفاهم للتعاون الاستراتيجي للاستثمار بعدة قطاعات في مصر. وتضع مذكرة التفاهم أساساً لبروتوكول تعاون بين المؤسستين الماليتين الرائدتين للشراكة في عدة مجالات رئيسة أبرزها الطاقة والبنية التحتية، كما تدعم بشكل مباشر هدف صندوق مصر السيادي لجذب وتوجيه الاستثمارات الخاصة نحو القطاعات الحيوية في الاقتصاد المصري، من خلال الاستثمار المشترك مع المستثمرين الأجانب في فرص ذات قيمة مضافة عالية تساهم في إطلاق الإمكانات الكامنة للأصول والموارد المصرية، وفقاً لبيان صحافي صادر اليوم.

وتمت عملية التوقيع خلال قمة الاستثمار البريطانية - الأفريقية بحضور وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية رئيسة مجلس إدارة صندوق مصر السيادي في مصر الدكتورة هالة السعيد، ووزيرة الدولة للتجارة الدولية ورئيسة مجلس التجارة ووزيرة شئون المرأة والمساواة في المملكة المتحدة إليزابيث تروس.


وقالت الدكتورة هالة السعيد إن هذه الاتفاقية تؤكد على ما يتمتع به صندوق مصر السيادي من جاذبية للاستثمار، فهو يعد شريكاً أساسياً للاستثمار في مصر نظراً لما يتمتع به من نظام استثماري مرن فضلاً عن قدرته الكبيرة على التواصل مع أجهزة الدولة المختلفة بما يرفع القيمة المضافة لأصول الدولة المصرية وينمي القطاعات ذات الأهمية الاستراتيجية للاقتصاد المصري، بما يحقق أهداف استراتيجية التنمية المستدامة رؤية مصر 2030 التي تشرف وزارة التخطيط على تحديثها ومتابعة تنفيذ أهدافها.

وقالت وزيرة الدولة للتجارة إليزابيث تروس، ستدعم هذه الاتفاقية الهامة التوسع في مجالات الطاقة وتعتبر مرحلة جديدة للاستثمارات البريطانية ذات الاستدامة والجودة العالية في أسواق هامة مثل مصر، وفى ظل نمو التجارة والفرص الاستثمارية بين دول أفريقيا بشكل لم يسبق له مثيل فإنه من الرائع رؤية العديد من الشركات البريطانية تفتح المجال للتجارة والاستثمار في المنطقة لدفع النمو وخلق فرص عمل ودعم البنية التحتية.

من جهته، أكد أيمن سليمان، الرئيس التنفيذي لصندوق مصر السيادي أن هذه الاتفاقية تعكس الدور الرئيس لصندوق مصر السيادي لإطلاق وتعزيز الشراكات مع المستثمرين في القطاعات ذات الأهمية القصوى لمصر، عبر إقامة شراكات مع مستثمرين ذوي مصداقية مرتفعة يمتلكون خبرة طويلة الأجل، يتم توجيهها مع الاستثمار في القطاعات المستهدفة.

ومن جانبه، قال الشريك في أكتيس والمدير الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا شريف الخولي، إن مصر تعد واحدة من أكبر وأهم أسواق أكتيس، ولم تكن مذكرة التفاهم هذه ممكنة لولا قدرة الشركة الهائلة في قطاع الطاقة العالمي وخبرتنا العميقة في مصر، معرباً عن تطلعه للاستفادة من هذا الزخم والتعاون مع صندوق مصر السيادي لتحقيق استفادة مشتركة للطرفين.
#بلا_حدود