الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021
No Image Info

مصر تستهدف سداد 160.5 مليار جنيه لصناديق التأمينات الاجتماعية

أعلن محمد معيط وزير المالية المصري ارتفاع جملة المبالغ التي حولتها الخزانة العامة لصالح صناديق المعاشات التابعة للهيئة القومية للتأمين والمعاشات، خلال الفترة من الأول من يوليو 2019 حتي نهاية يناير 2020 إلى 94 مليار جنيه تمثل أكثر من 58% من مبلغ الـ160.5 مليار جنيه تزيد سنوياً بمعدل 5.7% عن القيمة المفترض أن تسددها وزارة المالية للهيئة بدءاً من العام المالي الحالي 2019-2020 تنفيذاً لاتفاق سداد أموال التأمينات الاجتماعية لدى وزارة المالية.

وقال وزير المالية إن وزارة المالية حريصة على سرعة تنفيذ هذا الاتفاق الذي يتيح لهيئة التأمينات لأول مرة تدفقات مالية ضخمة حتى تتمكن من أداء رسالتها في خدمة أصحاب المعاشات والمستحقين عنهم والمؤمن عليهم والوفاء بكامل التزاماتها المالية والأدبية تجاههم، إلى جانب ما تمثله تلك التدفقات المالية من قوة استثمارية محفزة للنمو الاقتصادي، حيث يعاد ضخها مرة أخرى في شرايين الاقتصاد القومي، سواء من قبل الهيئة التي تعد من أهم اللاعبين في سوق الاستثمار المصري أو من قبل أصحاب المعاشات والمستحقين عنهم باعتبارهم قوة شرائية بالسوق الاستهلاكية.

وأكد وزير المالية إصداره تعليمات لمسؤولي قطاعي التمويل والموازنة العامة بالوزارة للإسراع في سداد مستحقات التأمينات الاجتماعية بحيث يتم سداد كامل مبلغ الـ160.5 مليار جنيه للعام المالي الحالي قبل نهاية يونيو هذا العام.


وأضاف: سيتم بعد ذلك سداد هذا المبلغ زيادته بمعدل 5.7% سنوياً، ولفت إلى أن هذا المبلغ يعد أكبر من ضعف المساهمات التي تقدمها سنوياً الخزانة العامة لصناديق المعاشات، ما يعكس الأهمية البالغة التي توليها القيادة السياسية لشبكة الحماية الاجتماعية التي تتبناها الدولة المصرية والتغير في أولويات الإنفاق العام للدولة الذي أصبح يركز علي برامج البعد الاجتماعي وسياسات التنمية البشرية الهادفة إلى رفع كفاءة خدمات قطاعي التعليم والصحة.
#بلا_حدود