الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021
No Image Info

المؤشرات اليابانية ترتفع بدعم التدابير الصينية

اختتمت مؤشرات الأسهم اليابانية تعاملات اليوم على ارتفاع، بالتزامن مع نمو أسعار النفط، ومكاسب الأسهم الأمريكية، والتدابير الصينية. بعد سلسلة من الخسائر والتراجعات الناتجة عن مبيعات المستثمرين جراء تفشي فيروس "كورونا".

وارتفع مؤشر نيكي القياسي الياباني في نهاية التعاملات بنسبة 0.49%، ليصل إلى النقطة 23084.49، رابحاً 112.65 نقطة عن مستويات أمس. وسجل المؤشر الأوسع نطاقاً "توبكس" في الختام 1684.24 نقطة، بنمو 0.69% تشكل 11.58 نقطة عن مستويات الجلسة السابقة.

ويأتي ارتفاع الأسهم اليابانية، بالتزامن مع نمو سعر العقود الأجلة لخام برنت تسليم أبريل المقبل 0.44% عند 54.69 دولاراً للبرميل، وسط ترقب لاجتماع أوبك وحلفاؤها اليوم لتقييم كيفية معالجة تراجع الطلب على النفط في آسيا تبعاً للفيروس المنتشر.


وإلى جانب مؤشرات اليابان، ارتفع سوق الأسهم الأمريكية بنهاية تعاملات الأمس، إذ ربح "داو جونز" أكثر من 140 نقطة. ودعمت التدابير الصينية الأسواق، إذ خفض أمس البنك الصيني معدلات الفائدة على اتفاقيات إعادة الشراء العكسي وضخ السيولة في الأسواق للمساعدة في دعم الاقتصاد الذي تأثر بسرعة بسبب تفشي فيروس كورونا.

كما تعهدت السلطات الصينية باستخدام أدوات السياسة النقدية المختلفة لضمان أن تظل السيولة كافية بشكل معقول، ولدعم الشركات المتضررة من تفشي الفيروس في مدينة "ووهان".
#بلا_حدود