الاحد - 25 أكتوبر 2020
الاحد - 25 أكتوبر 2020
(أرشيفية)
(أرشيفية)

انكماش الاقتصاد البريطاني في أسوأ أداء منذ 2008



انكمش الاقتصاد البريطاني بنسبة 2% خلال الربع الأول من العام الحالي، في أسوأ أداء منذ عام 2008، وشهد الانكماش في شهر مارس وحده بنسبة 5.8% في أكبر انخفاض شهري على الإطلاق.

ويعد هذا الانخفاض الذي تم حسابه مقارنة بأرقام الفصل السابق، أسوأ أداء منذ الربع الرابع من 2008.

وأعلن المكتب الوطني البريطاني للإحصاء، الأربعاء، أن المملكة المتحدة سجلت انخفاضاً في إجمالي الناتج المحلي بنسبة 2% في الربع الأول من العام الجاري، بسبب الصدمة الاقتصادية الناجمة عن فيروس كورونا المستجد.

كما تشير الأرقام الأخيرة كذلك إلى انخفاض إجمالي الناتج المحلي بنسبة 5.8% في شهر مارس وحده، في أسوأ تراجع شهري تم تسجيله منذ بدء جمع البيانات في 1997.

ولا يشكل ذلك سوى مقدمة لتأثير الوباء الذي تسبب بإجراءات إغلاق في البلاد، وبالتالي وقف النشاط الاقتصادي، في 23 مارس، أي في نهاية الفصل.

وبذلك تستعد المملكة المتحدة للدخول في ركود تاريخي، لأن تأثير الوباء سيكون أكبر أهمية في الربع الثاني.

ورغم انخفاض إجمالي الناتج المحلي بنسبة 2% في الربع الأول، فإن أداء الدولة أفضل قليلاً من فرنسا (-5.8%) أو إيطاليا (-4.7%)، اللتين تضررتا جداً من الوباء، ولكنهما أقرتا تدابير الاحتواء في وقت مبكر.

وسجلت المملكة المتحدة أكثر من 36 ألف وفاة في أوائل مايو، والسبب المشتبه به هو فيروس كورونا المستجد، وفقاً للبيانات الصادرة يوم الثلاثاء.

وأشار المكتب الوطني للإحصاء إلى أن شلل الاقتصاد أدى إلى انخفاض في استهلاك الأسر والاستثمار في الأعمال التجارية خلال الربع الأول.

ويخشى مكتب الإحصاء الوطني وهو مركز عام ينشر التقديرات نيابة عن الحكومة، من انخفاض إجمالي الناتج المحلي بنسبة 35%، بينما يتوقع بنك إنجلترا انخفاضاً نسبته 25%

#بلا_حدود