السبت - 11 يوليو 2020
السبت - 11 يوليو 2020
(أرشيفية)
(أرشيفية)

ولاية أمريكية تبدي استياءها من أمازون بسبب الحالة الصحية للموظفين



قال مسؤولو الصحة في مدينة كينوشا الأمريكية الواقعة بجنوب شرق ولاية ويسكونسن إنهم لا يتلقون تعاوناً من شركة أمازون بشأن مكافحة انتشار وباء كورونا داخل منشأتها بالولاية ذاتها.

ووفقاً لقسم الصحة في مقاطعة كينوشا ، فإن 18 عاملاً من شركة أمازون الذين هم من سكان مقاطعة كينوشا قد ثبتت إصابتهم بـ كوفيد-19 منذ مارس. لكن أفادت تقارير أخرى أن 32 عاملاً بالشركة على الأقل في حرم كينوشا أصيبوا بالفيروس في الشهرين الماضيين، بحسب ما ذكرت صحيفة الغارديان.


وقالت المتحدثة باسم أمازون جين كروكروفت إنه تم اتخاذ خطوات للحفاظ على سلامة الموظفين بما في ذلك أكثر من ألف محطة صرف صحي وأقنعة للموظفين ومسح إضافي ومطهرات اليد في محطات العمل.

وتابعت: "لا يوجد شيء أكثر أهمية بالنسبة لنا من صحة وسلامة موظفينا، ونرحب بزيارة من إدارة الصحة في مقاطعة كينوشا لرؤية الاستثمارات التي قمنا بها في مجال السلامة، بما في ذلك التنظيف اليومي المعزز، وفحص درجات الحرارة، والأقنعة الإلزامية. وأضافت، "إضافة إلى ذلك، لقد بدأنا أول اختبار تجريبي لدواء مضاد لكوفيد-19 في عدد قليل من المواقع، ونخطط لإتاحة ذلك للموظفين في منشأتي إتش 1 وإتش 5 التابعتين لنا قريباً".

وليست هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها انتقاد أمازون بسبب معالجتها لوباء الفيروس التاجي. ففي الشهر الماضي نظم أكثر من 350 عاملاً من نحو 40 مستودعاً في جميع أنحاء البلاد احتجاجات، قائلين إن تدابير الشركة الأمريكية لحمايتهم من فيروسات التاجية أو منحهم إجازة مرضية مدفوعة الأجر غير كافية.

وأفاد موظفو أمازون أن هناك مناطق مزدحمة داخل المرافق حيث لا يحدث إبعاد اجتماعي ولا يتم عمل ما يكفي للحفاظ على سلامة العمال.

وأضاف الموظفون أنه لا يوجد تطبيق لمتطلبات قناع الوجه. مشيرين إلى إن بعض المديرين لا يرتدونها على الإطلاق، وأن الأقنعة لا تتناسب بشكل صحيح وأن العديد من الموظفين لا يرتدونها بشكل صحيح، وينزعونها بشكل متكرر ولا يرتدونها في غرفة الاستراحة.

وارتفع عدد الحالات الإيجابية لـ كوفيد-19 في مقاطعة كينوشا من 921 يوم الأربعاء إلى 938 نهاية الأسبوع الماضي. وظل عدد الوفيات عند 21 يوم الخميس. وقد اختبر ما مجموعه 5.12 ألف شخصاً بنتائج سلبية على مستوى المقاطعة.
#بلا_حدود