الاحد - 25 يوليو 2021
الاحد - 25 يوليو 2021
(أرشيفية)

(أرشيفية)

مبيعات السيارات بأمريكا تواصل الهبوط

واصلت مبيعات السيارات العالمية بالولايات المتحدة الأمريكية الهبوط في نهاية شهر مايو الماضي، مع استمرار انتشار وباء كورونا.

وبحسب بيان من شركة «هيونداي»، فقد تم بيع 57.62 ألف سيارة جديدة من وحدتها الشهر الماضي، مسجلة بذلك انخفاضاً بنسبة 13% عن نفس الفترة من العام 2019.

وخلال الخمسة أشهر الأولى من العام الجاري تراجعت مبيعات هيونداي من 269.13 ألف سيارة إلى 222.46 ألف سيارة في نهاية شهر مايو 2020.

وذكر البيان أن مبيعات شركة مازدا تراجعت في تلك الفترة بنسبة 1% إلى 24.93 ألف سيارة. ومنذ بداية العام وخلال الخمسة أشهر الأولى من العام الجاري انخفضت مبيعات الشركة ذاتها بنسبة 10.5% لتصل إلى 103.54 ألف سيارة.

يشار إلى أن الشركات الكبرى بالقطاع كنيسان وفورد وجنرال موتورز وتسلا توقفت مع نهاية الشهر قبل الماضي عن الكشف عن حجم مبيعاتها بشكل شهري. حيث إنها ستعلن عن ذلك بشكل تفصلي لتعطي المستهلكين والمهتمين بالقطاع صورة أكثر وضوحاً بهذا الشأن.

وكانت مبيعات السيارات العالمية بالولايات المتحدة الأمريكية تراجعت في أبريل الماضي إلى أدنى مستوى لها منذ عقود بسبب انتشار الفيروس. وكانت جنرال موتورز وفورد من بين الأكثر تضرراً.

وبحسب تقرير سابق للموقع الأمريكي «إدموندز»، فقد تم بيع 633.26 ألف سيارة جديدة الشهر الماضي، ويعتبر رقم أبريل 2020 أسوأ من الأرقام المسجلة في ذروة الركود الكبير في يناير 2009 عندما تم بيع 655 ألف سيارة.

#بلا_حدود