السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021
شاطئ برايا دي لوز في لاغوس البرتغال. (أ ف ب)

شاطئ برايا دي لوز في لاغوس البرتغال. (أ ف ب)

البرتغال تتوقع نمواً 4.3% في 2021 مع تعافي الصادرات

توقعت الحكومة البرتغالية أن يحقق الاقتصاد نمواً بنسبة 4.3% في العام المقبل، مع بدء تعافي الصادرات والاستهلاك الخاص من تداعيات جائحة كورونا.

ونقلت وكالة «بلومبيرغ» للأنباء اليوم، عن الحكومة البرتغالية قولها في الجريدة الرسمية: إن السياحة، التي تمثل نحو 15% من الاقتصاد في البلاد، من المتوقع أن تشهد انتعاشاً أبطأ من القطاعات الأخرى.

وكان رئيس الوزراء أنطونيو كوستا قد أعلن بالفعل، يوم الخميس الماضي، أن الحكومة تتوقع أن ينكمش الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 9ر6% في عام 2020 بعد أن أجبر تفشي الفيروس السلطات على فرض تدابير العزل وإغلاق بعض أماكن العمل.

ويأتي الانكماش الاقتصادي في عام 2020 عقب 6 أعوام من النمو الذي ساعد حكومة الأقلية الاشتراكية في البلاد على خفض معدل البطالة وتقليل عجز الميزانية.

وبدأت البرتغال، صاحبة ثالث أعلى نسبة ديون في منطقة اليورو بعد اليونان وإيطاليا، في مايو، تخفيف بعض إجراءات الإغلاق التي طبقتها في مارس للمساعدة على احتواء الوباء.

وتوقعت المفوضية الأوروبية في مايو، انتعاشاً أقوى للاقتصاد البرتغالي، حيث توقعت نمواً بنسبة 5.8% في عام 2021 بعد انكماش بنسبة 6.8% هذا العام.

وتتوقع المفوضية أن تسجل البرتغال عجزاً في الميزانية يبلغ 6.5% في عام 2020، نظراً لأن التدابير التي اعتمدتها حكومة الدولة لمكافحة الوباء، تسببت في خسائر إجمالية مباشرة للميزانية تقدر بنحو 2.5% من الناتج المحلي الإجمالي.

#بلا_حدود