الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021
No Image Info

أسعار خام الحديد تقفز مع تزايد المخاوف بشأن إغلاق منجم فالي

قفزت العقود الآجلة لخام الحديد بعد أن أمرت شركة فالي دي ريو دوسي، هي أكبر شركة منجمية بالبرازيل بإغلاق العمليات في مجمع يمثل حوالي 10% من إنتاجها، ما يزيد من مشاكل الإمداد ويعزز المخاوف من أن حالات كوفيد-19 في البرازيل ستعطل المناجم الأخرى.

وارتفعت أسعار خام الحديد إلى 103 دولارات للطن في سنغافورة اليوم، وهو أعلى مستوى منذ أغسطس 2019، بعد أن أصدرت محكمة العمل البرازيلية أمرًا بوقف التعدين في مجمع إيتابيرا المملوك للشركة البرايلية بعد اختبار 188 عاملاً إيجابيًا، واستعادة حظر سعت الشركة إلى وقفه مؤخراً.

وكان أكبر منتج لخام الحديد بالبلاد تمكن من مواصلة العمل من خلال الوباء، واعتماد تدابير السلامة دون توقف الإنتاج. وصدر الأمر بإغلاق المناجم حتى صدور حكم نهائي من المحكمة بعد أن كان 188 عاملاً بحالة إيجابية أي مصابة بالفيروس، بحسب وكالة بلومبيرغ.

وقالت الشركة البرازيلية في رد عبر البريد الإلكتروني إنه تم إخطارها وهي تعمل بالفعل على الإجراءات اللازمة للامتثال بشكل أفضل للقرار، مضيفاً أنه بغض النظر عن أي مبادرات جديدة، فإنها قد اتخذت بالفعل تدابير وقاية واحتواء، مثل الحد من القوى العاملة، والفحص والمسافة الاجتماعية في الحافلات والمطاعم.

ويمكن أن يساعد التوقف المطول بالمجمع الذي يمثل عُشر إنتاج شركة «فالي» على ارتفاع أسعار مكونات صناعة الصلب في ظل عودة الطلب الصيني القوي.

يأتي أمر المحكمة في الوقت الذي تتفشى فيه كوفيد-19 في أمريكا اللاتينية، بعد أن توقفت الشحنات الخاصة لـ«فالي» في أبريل الماضي بسبب سوء الأحوال الجوية وتأثير الفيروس على العمليات.

#بلا_حدود