السبت - 13 يوليو 2024
السبت - 13 يوليو 2024

الاقتصاد الياباني يسجل انكماشاً بأقل من التقديرات وسط تفشي كورونا

الاقتصاد الياباني يسجل انكماشاً بأقل من التقديرات وسط تفشي كورونا

أظهر تقرير رسمي أن القراءة الأخيرة للبيانات التي تخص الاقتصاد الياباني تقلصت بأقل من التقديرات الأولية في الربع الأول من العام الجاري بناءً على مسح ربما بالغ في قوة الاستثمار التجاري وسط وباء كورونا.

وأظهر التقرير النهائي الصادر عن مكتب مجلس الوزراء اليوم أن الناتج المحلي الإجمالي تقلص بنسبة 2.2% على أساس سنوي مقارنة بالربع الأخير من عام 2019، وهو أفضل من التقديرات الأولية التي أظهرت انكماشه بنسبة 3.4%.

والانكماش المحقق هو ثاني ربع سنوي على التوالي، وذلك بسبب جائحة فيروس كورونا (كوفيد -19) التي لا تزال تخلف آثاراً اقتصادية كبيرة على اليابان مع هبوط إجمالي الناتج المحلي للبلاد في الفترة ربع السنوية الممتدة من يناير إلى مارس. مع توقع انخفاض أكثر حدة في الفترة من أبريل إلى يونيو.

كما يشار إلى أن ربعين متتاليين من النمو السلبي يعني أن اليابان دخلت في ركود بسبب جائحة فيروس كورونا وزيادة الضرائب الحكومية في أكتوبر الماضي.

وقبل إصدار المراجعة الأخيرة، كان الاقتصاديون يشككون في دقة أحدث بيانات الربع الأول بسبب قراءات الاستثمار التجاري القوية بشكل غير عادي في تقرير يستخدم لتعديل أرقام النمو الإجمالية.

وقال محللون إنهم يتوقعون أن يتم تعديل رقم الناتج المحلي الإجمالي لأسفل عندما تصدر الحكومة تقديرات ثالثة. سيجعل هذا الارتباك من الصعب الحصول على قراءة دقيقة عن أداء الاقتصاد في الفترة من أبريل إلى يونيو، عندما يكون الركود في أسوأ حالاته.

ومن غير المرجح أن تغير بيانات اليوم وجهة نظر صانعي السياسة بأن التوقعات الاقتصادية شديدة. ويرى معظم المحللين أن الركود الاقتصادي في اليابان سيتعمق في هذا الربع، مع انكماش الناتج المحلي الإجمالي بأكثر من 20%، وهو أكبر انكماش منذ عام 1955.

وضاعفت إدارة رئيس الوزراء شينزو آبي الشهر الماضي تدابير التحفيز المقترحة إلى حوالي 2 تريليون دولار، أو 40% من الناتج المحلي الإجمالي، لإعطاء شريان الحياة للشركات والأسر. يقول بعض المحللين إن الطرود لا تفعل ما يكفي لزيادة الإنفاق وستكون هناك حاجة إلى مزيد من المساعدة.

ومن الواضح أن اقتصاد اليابان في طريقه إلى ركود عميق هذا العام، حتى مع قيام الحكومة والبنك المركزي بزيادة الدعم.