السبت - 17 أبريل 2021
السبت - 17 أبريل 2021
(أرشيفية)

(أرشيفية)

الدولار الأمريكي يتراجع مع ارتفاع شهية المخاطرة بعد البيانات الإيجابية

تراجع الدولار الأمريكي عالمياً خلال تعاملات اليوم، مع تحسن شهية المستثمرين للمخاطرة عقب إعلان بيانات إقتصادية إيجابية، وظهور دراسة مبشرة بشأن وجود لقاح لفيروس كورونا.

وهبط المؤشر الأمريكي للدولار الذي يقيس أداء الورقة الخضراء أمام 6 عملات رئيسية هامشياً بنسبة 0.30% عند 97.052.

وارتفعت العملة الأوروبية الموحدة - اليورو - أمام الدولار الأمريكي بنسبة 0.21% إلى 1.1258 دولار، وصعد الجنيه الاسترليني مقابل الورقة الخضراء 0.40% عند 1.2450 دولار. وتراجع الدولار الأمريكي أمام الين الياباني 0.44% مسجلاً 107.46 ين ياباني، كما انخفضت الورقة الخضراء أمام الفرنك السويسري 0.17% مسجلاً 0.9457 فرنك سويسري.

وارتفعت شهية المستثمرين للمخاطرة اليوم جراء إظهار دراسة للقاح فيروس كورونا تم تطويره من قبل شركة فايزر وبايون تيك، أجساماً مضادة محايدة، وبينت الشركة أنه إذا حصل اللقاح على موافقة الجهات التنظيمية، فمن المتوقع أن تصل جرعات الشركة إلى 100 مليون جرعة بنهاية العام وأكثر.

وتأتي أخبار شركة فايزر في الوقت الذي قامت فيه أكثر من 12 ولاية بإيقاف إعادة فتحها مؤقتاً أو التراجع عنها، حيث قفز عدد الحالات في الولايات المتحدة بنسبة 40% خلال الأسبوع الماضي.

وتعهد وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين ورئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول في شهادتهم أمام الكونغرس الأمريكي بالأمس ببذل المزيد من الجهد للاقتصاد الأمريكي، لحمايته من تداعيات فيروس كورونا.

ويشأن البيانات الاقتصادية، فقد أضاف القطاع الخاص في الولايات المتحدة 2.3 مليون وظيفة خلال الشهر الماضي لكنها جاءت أقل من التوقعات، وتحول النشاط الصناعي في الولايات المتحدة للنمو خلال الشهر الماضي، مع ارتفاعات قوية للطلبيات الجديدة والإنتاج وسط استئناف الاقتصاد، وسجل مؤشر مديري المشتريات التصنيعي ارتفاعاً إلى 52.6 نقطة خلال يونيو، مقابل 43.1 نقطة المسجلة في مايو السابق له.

#بلا_حدود