الاحد - 13 يونيو 2021
الاحد - 13 يونيو 2021
No Image Info

«إنديفور للتعدين» تحصل على تصريح للتنقيب عن الذهب بمنطقة كاري في بوركينافاسو

أعلنت شركة إنديفور للتعدين والتي تمتلك شركة لا مانشا القابضة الحصة الأكبر فيها، عن منحها تمديد تصريح التنقيب عن الذهب بمنطقة كاري كامتداد لتصريح التعدين الرئيسي في «هوندي» من حكومة بوركينا فاسو والذي يسمح للمنطقة بالاستفادة من قانون التعدين لعام 2003 الذي يتضمن معدل ضريبة دخل الشركات بنسبة 17.5% و10%، وحقوق ملكية تتراوح من 3% إلى 5% مرتبطة بأسعار الذهب السائدة.

وبحسب بيان للشركة تلقت «الرؤية» نسخة منه اليوم الخميس، يشمل التصريح منطقة كاري بالكامل في منجم هوندي والتي تشتمل علي مضخة كاري وكاري ويست وكاري سنتر التي تم الإعلان عنها سابقاً، بالإضافة إلى كاري جاب و كاري ساوث المكتشفة مؤخراً.

وكانت شركة إنديفور قد أكملت أكثر من 60 ألف متر من الحفر خلال الربع الثاني من عام 2020 تحسباً للحصول على التصريح، كما تم بناء طريق النقل في العام الماضي لخدمة حقل بوريه، ونتيجةً لذلك، بدأت الآن أنشطة التعدين في مستودع مضخة كاري عالي الجودة والتي من المتوقع أن تؤدي إلى زيادة متوسط درجة التغذية في النصف الثاني لعام 2020 لتحقيق الحد الأعلى للإنتاج الخاص بالمنجم من 230 إلي 250 ألف أوقية.

وقال سيباستيان دي مونتيسوس، الرئيس التنفيذي لشركة إنديفور: «يسعدنا أننا حصلنا على الموافقة لبدء التعدين في منطقة كاري، ونحن ممتنون لحكومة بوركينا فاسو لجهودها غير العادية لإنهاء هذا التصريح على الرغم من التحديات غير العادية الناتجة عن استمرار أزمة كوفيد - 19».

وتابع: «لقد ركزت شركة إنديفور على خلق القيمة من خلال تعزيز عمليات التنقيب. وإن النجاح في نقل مضخة كاري من الاكتشاف إلى الإنتاج في أقل من 3 سنوات شهادة علي استراتيجيتنا الاستكشافية القوية وقيمة شراكاتنا الحكومية القوية الراسخة في غرب أفريقيا، وقد كان الحصول على تصريح منطقة كاري علامة رئيسية بارزة لعام 2020 ولتحقيق هدفنا الإنتاجي في منجم هوندي وهو الحصول على خام عالي الجودة في مضخة كاري».

#بلا_حدود