الخميس - 06 أغسطس 2020
الخميس - 06 أغسطس 2020
No Image

58% من المسافرين المصريين يستخدمون وسائل الدفع اللاتلامسية

كشفت دراسة خاصة بشركة Visa، الشركة الرائدة عالمياً في مجال المدفوعات الرقمية، أن 58% من الركاب المصريين المسافرين سيستخدمون طرق الدفع اللاتلامسية إذا كان ذلك الاختيار متاحاً.

وخلال حلقة نقاشية عقدت مؤخراً بعنوان «مستقبل التذاكر - القاهرة»، خلال مؤتمر Rail Virtual 2020، تحدث المهندس عبدالوهاب محمود مستشار وزير النقل لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، عن أهمية قطاع النقل العام للمصريين، وتقديم خدمة فعَّالة من الأولويات الرئيسية لوزارة النقل، وكيفية اتخاذ الوزارة خطوات لتقديم نظام الحلقة المفتوحة عبر جميع شركات النقل التابعة للقطاعين الخاص والعام. ويسمح نظام الحلقات المفتوحة الخاص بالتذاكر اللاتلامسية للمستخدمين باستخدام الكروت أو الأجهزة اللاتلامسية المستخدمة يومياً للحجز والسفر، ما يساعد على توفير الوقت الثمين من خلال تجنب الحاجة إلى شراء تذكرة مسبقاً، أو إدارة بطاقة ترانزيت مستقلة، أو الوقوف في الطابور لإعادة تحميل بطاقة الأجرة الخاصة بهم.

ووفقاً لدراسةVisa ترانزيت التي تم إعدادها أوائل عام 2020، فإن 58% من المسافرين الذين شملهم الاستطلاع في جميع أنحاء مصر يريدون التحول إلى وسائل المدفوعات اللاتلامسية لاستخدامها في التنقل والسفر عند توافرها، والدراسة قد تم إعدادها قبل تفشي فيروس كورونا المستجدCOVID-19 ولا تعكس تأثير الوباء.

وبالرغم من ذلك، فإن دراسة أخرى صادرة عنVisa تم إعدادها خلال تفشي وباء كورونا المستجدCOVID-19 تشير إلى تنامي الرغبة لدى المصريين في استخدام المدفوعات الرقمية خاصة العاملة بالتكنولوجيا اللاتلامسية، ووفقاً لنتائج استطلاع «ابق آمناً» الذي أعدته فيزا، والذي نشر مؤخراً، فإن 86% من المستهلكين يثقون بالتكنولوجيا اللاتلامسية، وأن 83% من المصريين أكدوا أنهم سيستمرون في استخدام التقنيات اللاتلامسية، بشكل يعكس تفضيل الركاب للراحة والأمن التي توفرها حلول الدفع اللاتلامسية.

#بلا_حدود