الخميس - 06 أغسطس 2020
الخميس - 06 أغسطس 2020
أرشيفية
أرشيفية

المؤشرات الأمريكية ترتفع في المستهل بدعم أسهم التكنولوجيا

ارتفعت مؤشرات الأسهم الأمريكية في مستهل تداولات اليوم الاثنين، بدعم أسهم التكنولوجيا، وتطور تجارب لقاح فيروس كورونا رغم تصاعد معدلات الإصابة بالفيروس عالمياً خاصة في الولايات المتحدة الأمريكية، وبدء موسم الأعمال. وصعد مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.80% بما يعادل 207.81 نقطة ليصل إلى النقطة 26283.11.

وارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 0.69% عند مستوى 3206.87 نقطة، وسجل ناسداك المركب 10743.69 نقطة، بنمو 1.19%.

وزاد مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس أداء الورقة الخضراء أمام 6 عملات رئيسية بنسبة 0.31% إلى 96.310. دفع ظهور وتصاعد حالات الإصابة بفيروس كورونا في العديد من الولايات المتحدة الأمريكية إلى فرض قيود سفر أكثر صرامة يمكن أن تضعف الانتعاش الاقتصادي، أو تطيل فترة الركود، علماً بأن الفيروس أصاب نحو 13.04 مليون شخص على مستوى العالم، وأودى بحياة 571.70 ألف شخص.

يشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية أبلغت عن إصابات بأكثر من 60 ألف حالة يومياً لمدة 3 أيام، لتتخطى 3 ملايين إصابة، وأبلغت ولاية فلوريدا بشكل خاص عن تسجيل 15.29 ألف حالة جديدة يوم الأحد، وهو أعلى معدل يومي لأي ولاية أمريكية منذ بدء الوباء. وتلقت معنويات المستثمرين دعماً من منح شركة فايزر وبيوتيك للتكنولوجيا الحيوية الألمانية تعييناً سريعاً للمسار من قِبل إدارة الأغذية والأدوية لاثنين من 4 لقاحات مرشحة لفيروس كورونا، لترتفع أسهم فايزر 2.6%، وقفزت بيوتيك 10%.

وأعلنت الشركتان أنهما تتوقعان بدء المرحلة التالية من تجربة اللقاح في وقت لاحق من هذا الشهر على 30 ألف شخص، وتتوقع الشركات الحصول على 100 مليون جرعة من اللقاح بحلول نهاية عام 2020 وأكثر من 1.2 مليار جرعة بحلول نهاية عام 2021.

ودعمت الجلسة أيضاً ارتفاع أسهم التكنولوجيا الرئيسية، إذ قفزت أبل، وأمازون، ونتفلكس أعلى 8.5%.، كما حصلت ديزني على دعم بعد أن بدأ غولدمان ساكس تغطية السهم بتصنيف شراء يبلغ 137 دولاراً للسعر المستهدف للسهم.

ويترقب المستثمرون موسم نتائج أعمال الشركات الذي انطلق اليوم، مع تراجع أرباح شركة «بيبسيكو» في الربع الثاني من العام الجاري إلى 1.658 مليار دولار، مقابل أرباح بقيمة 2.043 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي.

#بلا_حدود