الاحد - 01 أغسطس 2021
الاحد - 01 أغسطس 2021
أرشيفية

أرشيفية

مؤشرات أوروبا ترتفع في المستهل

استهلت مؤشرات الأسهم الأوروبية تعاملات اليوم الأربعاء، على ارتفاع جماعي، بدعم بيانات التصنيع الإيجابية، وتفاعل المستثمرين مع أرباح الشركات.

وصعد مؤشر ستوكس 600 بنسبة 0.96%، ليصل إلى النقطة 366.87، كما ارتفع داكس الألماني 1.04% إلى 12732.29 نفطة.

وارتفع كاك الفرنسي 1.28% إلى مستوى 4952.30 نقطة، وزاد فوتسي إم أي بي الإيطالي بنسبة 1.33% عند 1985.29 نقطة. وارتفعت العملة الأوروبية الموحدة «اليورو» أمام الدولار الأمريكي بنسبة 0.20% لتصل إلى مستوى 1.1827 دولار.

ودعمت الأسهم الأوروبية القراءة الإيجابية لمؤشر مدير المستثمرين التصنيعي في منطقة اليورو خلال الشهر الماضي، وذلك للمرة الأولى منذ أبريل 2019، فضلاً عن بيانات التصنيع الإيجابية في الولايات المتحدة، وسط تطلع لظهور بيانات مؤشر مديري المشتريات الخدمي في منطقة اليورو.

ويترقب المستثمرون المفاوضات القائمة في الولايات المتحدة الأمريكية بشأن حزمة مساعدات حكومية جديدة، لمعالجة تداعيات فيروس كورونا، فضلاً عن ترقب المحادثات بين الولايات المتحدة والصين منتصف الشهر الجاري. وعلى صعيد نتائج الأعمال، فقد انخفضت أرباح كومرتس بنك بنسبة 21% خلال الربع الثاني إلى 220 مليون يورو، مع توقع خسارة صافية للعام بأكمله مدعومة بزيادة مخصصات خسائر القروض بسبب الجائحة، وتوقع إفلاس ويركارد.

وأعلنت شركة التأمين الألمانية «أليانز» انخفاضاً بنسبة 29% في صافي الأرباح لهذا الربع إلى 1.53 مليار يورو، لكنها قالت إن النصف الثاني من العام سيكون أقوى من النصف الأول شريطة أن يظل وضع فيروسات كورونا كما هو، لترتفع أسهم الشركة 0.5%. ومنيت بي إم دبليو بخسارة صافية قدرها 666 مليون يورو قبل الفوائد والضرائب في الربع الثاني، كما أعادت شركة صناعة السيارات الألمانية تحذيرها من أن أرباح ما قبل الضرائب لعام 2020 ستكون أقل بكثير من المستويات التي شهدتها عام 2019، وأبلغت مجموعة فنادق أكور عن خسارة في النصف الأول وكشفت عن خطط لإلغاء 1000 وظيفة كجزء من جهد توفير التكلفة السنوي الذي يصل إلى 200 مليون يورو بعد تفشي الفيروس. وفي المقابل، تجاوز دويتشه بوست عملاقة تسليم الطرود، التوقعات ليسجل ارتفاعاً بنسبة 19% في الأرباح التشغيلية للربع الثاني إلى 912 مليون يورو.

#بلا_حدود